أصول استضافة الإفطار في رمضان

أهلاً برمضان وأهلاً بضيوف رمضان، شهر المحبّة والتّواصل والعطاء. كم هي رائعة اللقاءات والزيارات في الإفطارات الرمضانيّة والسهرات المُعطّرة بنفحات الإيمان! تقدّم لكِ خبيرة الإتيكيت "نادين ضاهر" أهمّ النصائح لضيافة واستقبال الزّوار على الإفطار بشكلٍ لائق:

ـ عليكِ توجيه الدّعوة إلى الضّيوف على الأقلّ قبل أسبوع من موعد الاستضافة.وإذا كانت الدّعوة عائليّة، يكفي أن تكون عبر الهاتف، أمّا اذا كانت الدّعوة شبه رسميّة فيُفضّل أن تكون عبر البطاقات.

ـ يجب أن تكوني قد أنهيت تحضير مائدة الإفطار قبل 10 دقائق من موعد الدعوة، حتى تكوني مستعدّة لاستقبال ضيوفكِ، فلا تنشغلي عنهم بتحضير الطّعام.

ـ بإمكانك أن تُعلمي ضيوفكِ بالطّبق الرئيس قبل موعد الاستضافة.

ـ يجب أن تكون الدعوة مدروسة حتّى من النّاحية الغذائيّة، وعليكِ تقديم خيارات منوّعة من الأطباق لضيوفك، واحرصي على أن تكون كميّات الأطعمة كافية لعدد المدعوين.ولكن تجنّبي بنفس الوقت الإكثار من كميّات الأطعمة.

ـ من الضّروري الإهتمام بضيوفكِ، ولكن احرصي على عدم الإصرار والإلحاح عليهم بتناول المزيد من الطعام، بل اتركيهم على راحتهم.

ـ إذا سألكِ أحد المدعوّين أن يحضر شيئاً معه، بإمكانك الطلب إليه إحضار نوع معيّن من الحلويات.

ـ وأخيراً، عليكِ أن تراعي الصّفة الدّينية لهذه المناسبة، وبالتالي عليك عدم اعتبار رفض الدعوة أمر شخصيّ.