لأول مرة منذ تأسيس الجمعية: الجاحظية تدخل الى مركز الشرطة

 شهد مساء اليوم مقر  الجمعية الثقافية "الجاحظية"  حادثة بطلها عضو مكتب سابق وعضو حالي بالمجلس الوطني للجمعية خالد جلاب  الذي اقتيد الى مركز شرطة اثر شكوى اودعها ضده  رئيس الجمعية محمد تين وامين المال الجمعية الطاهر مشتيوة.

الحادثة، التي تعد الاولى من نوعها منذ تاسيس الجمعية، وقعت عندما قام عضو المكتب السابق  بمحاولة  الاستفسار  عن ممتلكات الجاحظية، التي يبدو انها بيعت حتى يثبت العكس، لدى رئيس الجمعية و  امين المال الذان لم يجدا امامهما وسيلة لعدم الرد الا ان "يفرا" من امامه تاركين اياه رفقة المشرف على نادي الجمعية متجهين نحو مقر  مركز الشرطة،المتواجد بساحة اول ماي، بغية ايداع شكوى ضده.

وحين امتثل خالد جلاب الى جانب رئيس الجمعية وامين المال امام رئيس المركز  تفاجئوا برد هذا الاخير الذي اخبرهم ان الامر داخلي خاص بالجمعية و امر باطلاق سراح  العضو.

للإشارة فان رئيس الجمعية امر بغلق ابواب المقر  في وجه الزوار والمنخرطين فيها وهذا منذ 4 اشهر خلت بحجة ان المقر يعرف اشغال ترميم مما اثر بالسلب على سيرها الحسن.

المصدر:نوافذ ثقافية