ولد علي يشرف على الانطلاق الرسمي للدورة الدولية للتنس أواسط بمستغانم

أشرف وزير الشباب والرياضة الهادي ولد علي، امس بمستغانم،على الانطلاق  الرسمي للطبعة الثانية  للدورة الدولية  للتنس  صنف الأواسط (ذكور وإناث) التي تجرى  بميدان التنس ب"الراكات"  بصلامندر.

وقال الوزير، في الكلمة التي القاها بالمناسبة ، أن "ولاية مستغانم تجسد بوضوح  مجهودات السلطات العمومية تحت الرعاية السامية لرئيس الجمهورية السيد عبد  العزيز بوتفليقة في تحقيق التوزيع العادل للإمكانيات من أجل تطوير وتنمية الرياضة وترقية النشاط الشباني".

وأشار الى  أن دائرته الوزارية تعمل على منح فرص لكل ولايات الوطن لتنظيم  المنافسات الرياضية الدولية مع إشراك الرياضيين المحليين وهو ما "يسمح بإبراز  وترقية صورة الجزائر على الصعيد الدولي خصوصا إذا كانت هذه اللقاءات الدولية  ذات المستوى العالي".

وأبرز الهادي ولد علي أن هذه المنافسة تعتبر "فرصة لتدعيم مسار اللاعبين  الشباب في جو من اللعب النظيف والصداقة واحترام الأخر وهي قيم نبيلة تحملها  الرياضة".

ويشارك في هذه الدورة، التي تندرج في إطار رزنامة الاتحادية الدولية للتنس، 64  لاعبا من صنف الأواسط يمثلون  9 دول هي الجزائر وتونس ومصر وليبيا وجمهورية  التشيك وبولونيا والمجر وفرنسا وتركيا .

وتعتبر هذه المنافسة الدولية مهمة بالنسبة للاعبين لتحسين تصنيفهم العالمي  كما اشير اليه.

للإشارة تقام منذ يومين الأدوار التصفوية و تدريبات اللاعبين المشاركين على  مستوى أربعة ملاعب بالمركب الرياضي للتنس بالراكات بصلامندر على أن تجرى  مباريات الجدول النهائي من 10 إلى 14 أكتوبر الجاري في الفردي والزوجي ذكور  وإناث.

المصدر:واج