يقترح مشروع قانون المالية لسنة 2021، الذي تم عرضه امس أمام لجنة المالية و الميزانية للمجلس الشعبي الوطني،غلق ثلاث حسابات تخصيص خاصة بقطاع الثقافة.

تم امس توقيع اتفاقية شراكة وتكوين بين المدرسة الوطنية لحفظ الممتلكات الثقافية وترميمها وجامعة باردوبيس العريقة في دولة التشيك بقصر الثقافة مفدي زكرياء بالعاصمة.

تدخل هذه الاتفاقية في إطار الشراكة بين وزارة الثقافة والفنون، ووزارة الثقافة لجمهورية التشيك و ترمي الى تبادل الخبرات في مجال ترميم التراث.

افتتح امس اول متحف خاص بالجزائر تحت شعار "مسارات الجزائر-افريقيا " يحتفي بالذاكرة و التراث والفن الإفريقي من خلال مجموعة كبيرة من التحف الإفريقية تنتنمي لمناطق و حضارات متنوعة تختزن في دفىء بقايا و انجازات و شواهد عن الماضي العريق للحضارة الافريقية.

تسمح عملية الرقمنة بصفة جدية وصحيحة بحفظ التراث الثقافي الجزائري من الضياع والتعريف به وجعله في متناول الباحثين والمهتمين والأهم من هذا صون ذاكرة الأمة وهويتها، وقد برزت في السنوات الأخيرة العديد من المشاريع في هذا المجال بين حكومية وخاصة، غير أنها تبقى محدودة ولا تلبي حجم وثراء وأهمية هذا التراث والإهمال الذي يعانيه.

قام رئيس الحكومة الاسباني، بيدرو سانشيز امس بزيارة الى مغارة سيرفانتيس بالعاصمة، وهذا في ختام زيارته الرسمية للجزائر التي دامت يومين.

وقد طاف الضيف الاسباني الذي كان مرفوقا بوزيرة الثقافة و الفنون، مليكة بن دودة والشؤون الخارجية، صبري بوقدوم و الداخلية و الجماعات المحلية و التهيئة العمرانية، كمال بلجود بداخل المغارة.

كانت التظاهرة الثقافية "الدخول الثقافي"، التي أقيمت بجل مدن الوطن منذ 26 سبتمبر، بمثابة فرصة سانحة لاحداث القطيعة مع جمود النشاطات الثقافية في اطار مكافحة فيروس كورونا، حيث سطر برنامج يتمحور حول اللقاءات و المحاضرات و المعارض، دون اقامة فنون العرض و النشاطات الموجهة للجمهور العريض.

تمثل استعادة تاريخ البحرية الجزائرية وحياة الإنسان منذ اتصالاته الأولى بالبحر المهمة الرئيسية للمتحف العمومي الوطني البحري بالجزائر العاصمة الذي أعاد افتتاح أبوابه للجمهور بعد عدة أشهر من الإغلاق نتيجة التدابير الوقائية ضد انتشار فيروس كورونا.

فتحت مكتبة "ناجي ميغا بوكستور"، التي تعد اكبر مكتبة في الجزائر وتقع في حي عميروش ببلدية حسين داي بالعاصمة، امس أبوابها للجمهور الذي توافد بكثرة منذ الساعات الأولى بدافع الشغف و حب القراءة .

أكدت وزيرة الثقافة والفنون مليكة بن دودة،اليوم بولاية تمنراست، على ضرورة إقحام الساكنة في مساعي المحافظة على التراث الثقافي.

أكد المشاركون في الندوة التاريخية، التي نظمت امس بالمركز الوطني للدراسات والبحث في الحركة الوطنية وثورة أول نوفمبر1954 بعنوان "معا لاسترجاع مدفع بابا مرزوق "،على "اهمية استرجاع هذا المدفع الذي اصبح تحفة فنية من التراث الجزائري ".