كأس العالم لسلاح الحسام: انطلاق المنافسة بقاعة حرشة

انطلقت امس منافسات الفردي لمرحلة الجزائر لكأس العالم في سلاح الحسام (وسطيات) بقاعة حرشة حسان   بمشاركة 33 رياضية من بينهن 9 جزائريات.

وتنحدر المشاركات من تسع دول ويتعلق الأمر بالجزائر، بلجيكا، بوركينا فاسو، تونس، مصر، ألمانيا، إيطاليا، المكسيك وكندا.

 و كانت البداية بإجراء دور التصفيات الذي يضم خمس مجموعات والذي سيتأهل عنه 26 لاعبة إلى جدول ال32.

وصرح نائب الرئيس الأول بالاتحادية الجزائرية للمبارزة أمزيان الحسين ل/واج قائلا: ''انطلقت المنافسة في ظروف جيدة بإجراء الدور التصفوي الذي يضم خمس مجموعات. عقب نهاية هذه المرحلة سيتم تحديد الترتيب العام حيث ستتأهل 26 لاعبة إلى جدول ال32 والذي سيجرى بنظام الإقصاء المباشرة بعد 15 لمسة''.

وتشارك الجزائر في هذا الموعد بكل من سارة بونقاب عبيق، بن شيكور نايلة، معراف سارة، بن عدودة شيماء، محمد بلكبير كوثر، عتروز سارة، مداني حليمة، إيزم هودى عفاف كنزي و بلكحل عفنان جواهر.  

وأكد أمزيان الحسين أن هذه البطولة ستكون إيجابية للمبارزة الوطنية حيث ستسمح للجزائريات بكسب الخبرة والاحتكاك مع لاعبات من المستوى العالي. وقال في هذا الصدد: ''هذه المرحلة في غاية الأهمية للاعبات الجزائرية لأنها ستسمح لهن بكسب العديد من النقاط في الترتيب العام كما ستكون بمثابة تحضيرات للمنافسات الدولية القادمة أبرزها الألعاب الافريقية للشباب المقرر إجراؤها بالجزائر في شهر يوليو القادم''.

وعن حظوظ الجزائريات في الوصول إلى المربع الذهبي، أكد المسؤول أن المنافسة ''لن تكون سهلة'' بتواجد لاعبات مصنفات في مراكز متقدمة في الترتيب العالمي.

وأضاف نفس المتحدث: ''أظن أن مهمة اللاعبات الجزائريات لن تكون سهلة بتواجد منافسات غالبا ما يهدفن الوصول إلى الأدوار الأخيرة في المنافسات العالمية ولكن نحن متفائلون بالذهاب بعيدا و الهدف سيكون ربع النهائي''.

عقب نهاية المنافسات الفردية بإجراء النهائي على الساعة 00ر18، ستنطلق اليوم الأحد منافسات ''حسب الفرق'' بمشاركة ست دول ويتعلق الأمر بالجزائر، بلجيكا، مصر، ألمانيا، إيطاليا وتونس.