تحت شعار "الجزائر تتنفس شعرا":بيت الشعر يعلن عن ملتقى راهن الشعر ومهرجان عيد النصر

أعلن كل من الشعراء سليمان جوادي،عاشورفني،وعلاوة كوسةعن برنامج تظاهرة ملتقى راهن الشعر الجزائري ومهرجان عيد النصر التي ينظمها"بيت الشعرالجزائري"خلال الفترة الممتدة من 19 إلى 21 من شهر مارس الجاري، تحت شعار "الجزائر تتنفس شعرا".

قال عاشور فني، خلال الندوة الصحفية التي نشطها رفقة كل من جوادي وكوسة، صباح اليوم السبت، بنادي"امحمد بن قطاف"في المسرحا لوطني الجزائري، أن فعاليات التظاهرة ستجري في فضاءات ثقافية متنوعة،فإلى جانب المسرح الوطني نجد كلا من المكتبة الوطنية وقاعة الموقار وكذا قرية الفنانين بزرالدة التابعتين للديوان الوطني للثقافة والإعلام.

يتضمن البرنامج جلسات شعرية وقراءات حرة، مرفوعة إلى أرواح مجموعة من الشعراء الذين رحلوا تاركين بصماتهم الإبداعية شاهدة على مسيرتهم الثقافية الغنية، أمثال سي محند اومحند، صالح خباشة، عبد الله بوخالفة، محمد الصالح باوية،جان سيناك،بشير حاج علي، مالك بوذيبة، يوسف سبتي، عيسى الجرموني، مالك حداد، صفية كتو، مصطفى بن إبراهيم...إلى جانب تنظيم جلسات علمية،مرفوعة إلى روح الأميرعبدالقادر وكاتب ياسين،حميد ناصر خوجة، بختي بن عودة،جمال الدين بن الشيخ، والطاهر جاووت.

كما خصص منظمو هذه التظاهرة فضاء لخير جليس في ساحة "محمد التوري"، عند المدخل الرئيسي للمسرح الوطني، من خلال معرض لكتاب الشعر،معلنين في الوقت ذاته عن تأطير ورشات حول "تقنيات التغطية الصحفية لحدث ثقافي"و "فنون الأداء".

أما الملتقى العلمي الذي سينظم بالموازاة فسيتضمن المحاور التالية: "راهن التجربة الشعرية الجزائرية"، "الشعر وحوار الأنواع الأدبية والفنون"، وكذا "تلقي النص الشعري الجزائري".

المصدر:نوافذ ثقافية-سارة. ع