انطلاق ملتقى راهن الشعر بالجزائر العاصمة

 

 انطلقت امس فعاليات "ملتقى راهن الشعر"  بالمكتبة الوطنية بالحامة بالجزائر العاصمة بحضور وزير الثقافة عز الدين  ميهوبي الذي القى كلمة افتتاحية في التظاهرة التي ينظمها بيت الشعر.

واعتبر وزير الثقافة أن "الشعر هو جامع لكل الجزائريات والجزائريين" مذكرا  أنه "بدأ يأخذ أشكالا جديدة في العالم" داعيا إلى "ضرورة الانخراط في هذا  المسار".

وأثنى الوزير على مبادرة بيت الشعر معتبرا أنه "بدأ كبيرا" على عكس "بعض  التنظيمات المهتمة بالشعر والتي كانت غائبة رغم استفادتها من اعانة الوزارة"  وينظم بيت الشعر الجزائري ملتقاه الأول الذي يستمر ثلاثة أيام ليناقش "راهن  الشعر الجزائري" في المكتبة الوطنية والمسرح الوطني بالتزامن مع عيد النصر,  ويفتتح بالمناسبة معرضا لكتاب الشعر بساحة المسرح الوطني.

ويهدف الملتقى إلى "الوقوف على معطيات التجربة الشعرية الجزائرية" وابراز  "الظواهر والسمات الجمالية والفنية لها" والسعي إلى "تسجيل التطور والقصور في  هذه التجربة" مع محاولة "التعريف بها" ولفت انتباه "الإعلام الثقافي إلى خفايا  التجربة الشعرية الجزائرية".

ومن أبرز محاور الملتقى "رصد التجربة الشعرية الجزائرية بكل اللغات" ومناقشة  "الشعر الجزائري وحوار الأنواع الأدبية والفنية كالمسرح والسرد والفن  التشكيلي" والبحث في مسألة "تلقي النص الشعري" بالإضافة إلى عرض تجارب شعرية  جزائرية.

ويقوم على تنظيم هذه الفعالية نخبة من الأكاديميين والمبدعين على رأسهم عبد  القادر رابحي وعبد الله العشي وياسين بن عبيد وصلاح الدين باوية وحاج أحمد  الصديق وطاهر بلحيا واليامين بن تومي ووسيلة بوسيس.

ويضع بيت الشعر من "اولوياته العمل على استكشاف واقع التجربة الجزائرية  وإبراز خصائصها وإعادة بناء العلاقات الطبيعية بين الأنواع والاشكال  التعبيرية".

ورفعت الجلسات العلمية على ارواح الشعراء الجزائريين الامير عبد القادر و سي  محند أومحند وصالح خباشة وكاتب ياسين وعبد الله بوخالفة والصالح  باوية وحميد  ناصر خوجة وجان سيناك وبشير حاج علي وبختي بن عودة ومالك بوذيبة ويوسف سبتي  وجمال الدين بن الشيخ وعيسى الجرموني والطاهر جاووت وصفية كتو.

ومن المنتظر أن تقام قراءات شعرية في المسرح الوطني والمكتبة الوطنية وقاعة  الموقار وسهرات شعرية في قرية الفنانين بزرالدة.

ويعتبر هذا الملتقى أول فعالية لبيت الشعر منذ اعتماده نهاية السنة الماضية  بعد أن شكل مكاتبه في بعض الولايات وشرع في تلقي مقترحات الفعاليات القادمة  وسيتواصل الملتقى غلى غاية 21 من مارس الجاري.

المصدر:واج