عند الطواف بالكعبة.. أمور يجب عليك فعلها

نقدم لك بعض من الأمور التي يجب عليك فعلها عند الطواف بالكعبة، وهي كالتالي:

1- استقبل الكعبة المشرفة تجاه الحجر الأسود، واجعله على يمينك؛ لتمر أمامه بكل بدنك، واستقبله بوجهك وصدرك

2- ارفع يديك حين استقباله كما ترفعها في تكبيرة الإحرام؛ للدخول في الصلاة

3- أنو الطواف، مكبرا، مهللا، فقل: أشهد أن لا إله إلا الله وأن سيدنا محمدًا عبده ورسوله

4- قل: اللهم إيمانًا بك، وتصديقًا بكتابك، ووفاءً بعهدك، واتباعًا لسنة نبيك محمد -صلى الله عليه وآله وسلم-. 

5- اجعل الكعبة على يسارك مبتدئًا من قبالة الحجر الأسود، وسر في المطاف -مع الطائفين- حتى تتم سبعة أشواط بادئًا بالحجر الأسود ومنتهيًا إليه في كل شوط.

6- يسن لك استلام ولمس الحجر الأسود وتقبيله عند بداية كل شوط إن استطعت، فإن شق عليك ذلك فلتسْتلِمْه بيدك ولتقبِّلْ يدك، وإلا أشرت إليه من بعيد دون تقبيل.

7- يستحب أن تقول عند استلام الحجر الأسود: اللهم إيمانًا بك، وتصديقًا بكتابك، ووفاءً بعهدك، واتباعًا لسنة نبيك محمد -صلى الله عليه وآله وسلم-. 

8- أثناء الطواف لا تشتغل بغير ذكر الله والاستغفار والدعاء وقراءة ما تحفظ من القرآن مع الخضوع والتذلل لله، ومن أفضل الدعاء ما جاء في القرآن الكريم كقوله تعالى: {رَبَّنَآ ءَاتِنَا فِي ٱلدُّنۡيَا حَسَنَة وَفِي ٱلأخِرَةِ حَسَنَة وَقِنَا عَذَابَ ٱلنَّارِ}.[البقرة: 201]، ولا ترفع صوتك، ولا تؤذ غيرك.

9- استشعر الإخلاص، فالله تعالى يقول: {ٱدعُواْ رَبَّكُم تَضَرُّعا وَخُفيَةً إِنَّهُۥ لَا يُحِبُّ ٱلمُعتَدِينَ}.. [الأعراف: 55]