«إيه كوايت بليس» يتصدر إيرادات السينما الأمريكية

تصدر فيلم الإثارة والرعب «إيه كوايت بليس» إيرادات السينما بأمريكا الشمالية، حسبما أظهرت تقديرات استوديوهات السينما، مساء الأحد.

وحقق الفيلم، الذي يشارك في بطولته كل من إيميلي بلنت، وجون كراسينسكي، إيرادات بلغت 22 مليون دولار.

وتراجع إلى المركز الثاني فيلم الحركة والمغامرات «رامبيدج»، الذي يشارك في بطولته كل من دوين جونسون، وناعومي هاريس، محققا إيرادات بلغت 21 مليون دولار.

وجاء في المركز الثالث الفيلم الكوميدي «آي فيل بريتي»، الذي يشارك في بطولته كل من إيمي شومر ومايكل وليامز، بإيرادات بلغت 16.2 مليون دولار.

واحتل المركز الرابع الجزء الثاني من الفيلم الكوميدي «سوبر تروبرز»، الذي يشارك في بطولته كل من جاي شاندراسيخار وإيمانويل الشريكي وتايلور لابين، محققا ايرادات بلغت 14.7 مليون دولار.

وجاء فيلم الرعب والإثارة «تروث أور دير»، الذي يشارك في بطولته كل من لوسي هيل وتايلر بوسي، في المركز الخامس محققا 7.9 مليون دولار