محافظ طولكرم يلتقي الروائي واسيني الأعرج

التقى محافظ طولكرم عصام أبو بكر في دار المحافظة الروائي والأديب الجزائري د. واسيني الأعرج، وذلك بمشاركة كل من مديرة  التربية والتعليم العالي سلام الطاهر، وأسمهان العزوني  منسقة الصالون الثقافي الكرمي.

ورحب المحافظ أبو بكر بالروائي الأعرج، ناقلاً له تحيات الرئيس محمود عباس " أبو مازن" وتأكيده على المواقف الجزائرية الداعمة لشعبنا الفلسطيني وقيادتنا للوصول إلى الحرية والاستقلال وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وأشاد المحافظ أبو بكر بدور الروائي الأعرج، مثنياً على زيارته لفلسطين، ومحافظة طولكرم على وجه الخصوص، مباركاً له إطلاق روايته الجديدة عن الأديبة الفلسطينية اللبنانية "مي زيادة " ليالي إزيس كوبيا "، مؤكداً على أهمية عرض الرواية ومناقشتها في جامعة فلسطين التقنية "خضوري" بمتابعة من الصالون الثقافي الكرمي.

وأشار المحافظ أبو بكر إلى اهتمام محافظة طولكرم بالأدب والشعر والثقافة، علاوة على إطلاق العديد من الأعمال الأدبية لشعراء وأدباء عرب ومن جميع أنحاء الوطن ومن الداخل.

من جانبه عبر الروائي الأعرج عن سعادته لوجوده في فلسطين ، وزيارته محافظة طولكرم للمرة الثانية، وذلك في إطار مناقشة روايته ليالي "إزيس كوبيا" عن مي زيادة، والتي تتحدث عن حياتها ومأساتها في العصفورية (مستشفى المجانين في بيروت) بعد أن أدخلها إلى هناك ابن عمها ظلماً.

وقدم الأعرج للمحافظ أبو بكر شرحاً عن الرواية، ومكانة زيادة والتي باتت أهم شخصية عربية في الثلاثينات من القرن الماضي، وتعد قيمة ثقافية عربية وفلسطينية، تستحق التقدير بتسليط الضوء على دورها وإسهاماتها.

و أثنت أسمهان العزوني على ما يقدمه المحافظ أبو بكر من دعم ورعاية للأنشطة الثقافية على مستوى المحافظة، منوهةً إلى أن زيارة الروائي الأعرج لطولكرم لها أثر كبير على المشهد الكرمي، باستضافة هؤلاء القامات الأدبية والروائية العرب والفلسطينيين من كل مكان.