الفنان بعزيز يحيي حفلا موسيقيا بالجزائر العاصمة

أحيا الفنان بعزيز،مساء أمس الخميس بالجزائر  العاصمة، حفلا موسيقيا أمام جمع كبير من محبيه و معجبيه مسجلا عودته الفنية بعد  غياب طال خمسة عشر سنة.

و استقطب الحفل، الذي احتضنه المسرح الوطني محي الدين بشطارزي في إطار  البرنامج المسطر لشهر رمضان، العشرات من محبي الفنان.

مرفوق بأوركسترا شعبي التقى الفنان بعزيز المغني و المؤلف المعروف بأغانيه  الساخرة الملتزمة في زيه البحري المعتاد جمهوره الذي استقبله بحفاوة و سعد  برؤيته يعتلي منصة المسرح من جديد لمدة ساعتين.

على خلفية موسيقية جمعت بين طابعي الكانتري و الشعبي أمتع الفنان الحضور حيث  أدى بعض الأغاني الكلاسيكية تكريما لروح الملحن رشيد قسنطيني و الحاج محمد  العنقى عميد أغنية الشعبي.

في تصريح سابق للصحافة أوضح الفنان أن غيابه عن المسرح كان بسبب التصرفات غير  اللائقة لبعض المسؤولين عن المؤسسات الثقافية الذين حالوا دون بلوغه هذه  الفضاءات.

من مواليد مدينة شرشال (تيبازة) سجل بعزيز، واسمه الحقيقي عبد العزيز بختي، أول خطواته في مجال الشهرة في سنوات الثمانينات بأغنية "ياحسراه كي كونت صغير"  التي لاقت رواجا كبيرا.

و يتناول الفنان، الشهير أيضا بأغنية "ألجيري مونمور"، من خلال أغانيه المشاكل  الاجتماعية و الديمقراطية و حرية التعبير و ظروف الفنانين.

المصدر:واج