سميرة ابراهمية و فرقة بابيلون يشاركان في الدورة 15 للمهرجان الدولي للموسيقى "تيميتار، علامات وثقافة "

تشارك الفنانة  سميرة براهمية و فرقة  بابيلون في فعاليات الدورة 15 للمهرجان الدولي للموسيقى "تيميتار، علامات وثقافة " ،الذي يتخذ كشعار له : " الفنانون الأمازيغ يرحبون بموسيقى العالم ".والمرتقب تنظيمها بمدينة أكادير المغربية في الفترة ما بين 4 و 7 جويلية الجاري.

وأفاد بلاغ للجهة المنظمة أن الدورة 15 للمهرجان ، المنظمة تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس، ستستقبل فنانين من جامايكا ، و الولايات المتحدة الأمريكية ، و لبنان ، و مصر ، و مالي ، و مدغشقر ، و كوبا ، و جزر الكناري ، و الجزائر ، و تونس ، و النيجر ، و فرنسا ، و السنغال ، و هولندا ، و فرنسا ، إضافة إلى إسبانيا.

وستعرف دورة هذه السنة تقديم 40 عرض فني ، في ثلاث منصات موزعة على أماكن استراتيجية بمدينة الإنبعاث ، أهمها "ساحة الأمل" في قلب مدينة أكادير ، حيث من المنتظر أن يحج لمتابعة السهرات المبرمجة في إطار الدورة 15 أزيد من 1 مليون و 250 ألف متفرج ، بينما يصل عدد الموسيقيين والمطربين الذين سينشطون حفلات المهرجان أكثر من 400 فنان و فنان ة .

ومن بين الفنانات والفنانين الذين سيساهمون في تمازج الثقافات و ال تقارب بين الشعوب في هذه الدورة هناك دنيا باطما ، وال دوزي ، و أيمن السرحاني ، و يونس، ومجموعة أودادن، و زينة الداودية، و أمينوكس، و العربي إمغران، و حميد إنرزاف، و شريفة، و حادة أوعكي، و مجموعة تودرت، و فريد غنام، و إيمدوكال الحسين الباز، و الرايس أحماد بيزماون، و الرايس الحسين أمزناك، و الرايس بالمودن، و الرايسة كلثومة تامازيغت، و الرايسة فاطمة تمنارت ، وكذا المجموعات الغنائية أحواش أركان تافراوت، و أحيدوس إيزوران، و أحواش تكموت ، والركبة أهل السلام ، وعدد آخر من المجموعات التراثية .

كما سيشارك في الدورة 15 لمهرجان "تيميتار" نخبة من الفنانين الأجانب منهم دوانتون بيشوب من لبنان ، و إينر سيركل من جمايكا والولايات المتحدة الأمريكية ، و إميل المثلوتي من تونس ، و ماريما من السنغال ، و "إم ، آ ، 3" من المغرب /مالي / مدغشقر  ، و كيل أسوف من النيجر ، و فيرجينيا كونتا ناميرا من كوبا ، و مالك من فرنسا ، و قصبة من هولندا ، و أيوا من فرنسا ، وغاباشو ماروك من فرنسا إسبانيا والمغرب.

وحسب المصدر نفسه ، فإن مهرجان "تيميتار" في عيد ميلاده الخامس عشر " يظل وفيا لقيمه ومبادئه ، ولتعبيره على إرادته الراسخة في تقريب جمهور أكادير من الغنى الثقافي الوطني والعالمي ... كما استطاع المهرجان ، بالرغم من مرور السنين وتغير الأزمنة ، الحفاظ على قيمته الراسخة المتمثلة في المشاركة والتفاعل بين الموسيقى الأمازيغية وموسيقى العالم ".

وجريا على عادته خلال الدورات السابقة ، فقد سطر مهرجان "تيميتار" في الدورة 15 برنامجا ثقافيا موازيا يتكامل مع الشق الغنائي والموسيقي لهذه التظاهرة الفنية الدولية ، حيث سيتم بهذه المناسبة تنظيم مائدة مستديرة حول موضوع "ما هي الفائدة من الفن والثقافة " ، وذلك بمشاركة ثلة من الباحثين والأخصائيين في مجالات الفنون الآداب والثقافة.

كما سيتم تنظيم ندوة دولية حول موضوع "الأمازيغية في عصر الرقمنة"، بتعاون مع "جمعية الجامعة الصيفية لأكادير" ، وتقديم عرض مسرحي من توقيع المخرج عبد الرزاق الزيتوني ، فضلا عن عقد لقاء مخصص لتقديم رقصة "تاسكيوين" التي صنفت مؤخرا من طرف منظمة "اليونسكو" تراثا شفاهيا للإنسانية ، وتنظيم معرض للصناعة التقليدية بشراكة مع "دار الصانع".

المصدرالوكالة