التوقيع على مذكرة تعاون بين المعهد العالي العربي للترجمة ومؤسسة جائزة الملك فيصل

تم اليوم السبت بالجزائر العاصمة، التوقيع على  مذكرة تفاهم وتعاون بين المعهد العالي العربي للترجمة ومؤسسة جائزة الملك فيصل  السعودية، في مجال الترجمة وتبادل الخبرات.

وفي كلمة لها بمناسبة مراسم التوقيع التي جرت بمقر المعهد، أكدت مديرة هذه المؤسسة الأكاديمية إنعام بيوض، أن مذكرة التفاهم والتعاون تأتي في إطار  "توسيع أعمال المعهد مع مؤسسة جائزة الملك فيصل وذلك في مجالات الترجمة وتبادل المحاضرين وتنظيم محاضرات ونشاطات ثقافية".

وأضافت أن المذكرة ستسمح للمعهد بـ"ترجمة أعمال المتوجين بجائزة الملك فيصل إلى اللغة العربية، بالإضافة إلى استقطاب الخبرات التي تفوز بالجائزة للتدريس  وتقديم محاضرات بالجزائر".

ومن جهته، قال الأمين العام لمؤسسة جائزة الملك فيصل، عبد العزيز السبيل، أن المذكرة تتيح التعاون في "مسائل كثيرة سيتم الكشف عنها مستقبلا"، مشيرا إلى أن  أول عمل تم الاتفاق بشأنه هو "ترجمة كتاب مهم جدا يتحدث عن الحروب الصليبية من وجهة نظر كاتبة مستشرقة إنجليزية فازت بجائزة الملك فيصل، وذلك من أجل أن يرى  الغرب والشرق كيف كانت حالة الحروب الصليبية من وجهة نظر أكاديمية".

وأشاد ذات المسؤول، بـ"المصداقية" التي اكتسبها المعهد العالي العربي للترجمة وبـ"سمعته المعروفة على المستوى الأكاديمي العالمي"، منوها بالخبرات الأكاديمية الجزائرية التي "أثبتت وجودها وقدراتها في الجامعات السعودية".^

المصدر:واج