نادين لبكي أول امرأة عربية ترشح لجائزة الـBAFTA أفضل فيلم أجنبى

أعلنت الأكاديمية البريطانية للأفلام قائمة الأفلام المرشحة لجوائزها (بافتا) لهذا العام والتي تضمنت فيلم المخرجة اللبنانية نادين لبكي "كفرناحوم" ضمن قائمة المرشحين لجائزة أفضل فيلم ناطق باللغة غير الإنجليزية.

وتكون لبكي مع هذا الترشيح قد أوصلت السينما اللبنانية إلى مكانة كبيرة من الترشيحات العالمية وهو الترشيح الثاني العربي بعد فيلم "ذيب" للأردني ناجي أبو نوار واللبنانى الأول وتعتبر لبكي المرأة العربية الأولى التي تحصل على هذا الترشيح.

وبالإضافة إلى الفيلم اللبناني، تضمنت ذات القائمة الفيلم "روما" من إنتاج شركة الخدمات الترفيهية العملاقة "نتفلكس" والذي فاز للتو بجائزة غولدن غلوب عن أفضل فيلم أجنبي، كما تضمنت القائمة البريطانية الفيلم البولندي "حرب باردة" للمخرج بافل بافليكوفسكي، الذي يحكي عن قصة حبّ معقدة في زمن الحرب الباردة.

وفيما لم يظهر فيلم "بوهيميان رابسودي" الذي يتناول حياة، فريدي ميركوري، قائد فرقة الروك البريطانية "كوين"، في قوائم الترشيح لأفضل فيلم، فإنّه جاء ضمن قائمة المرشحين لجائزة أفضل فيلم بريطاني، كما جاء الممثل رامي مالك الذي لعب دور ميركوري في قائمة المرشحين لجائزة أفضل ممثل مع برادلي كوبر الذي لعب الدور الأساسي في فيلمه "ستار اذ بورن"، هذا بالإضافة إلى حصوله على ترشيح لجائزة أفضل مخرج عن نفس الفيلم.

وتعلن أسماء الفائزين بالنسخة الـ72 من الجائزة في حفل ضخم يقام في قاعة ألبرت الملكية بلندن يوم 10 شباط/فبراير القادم.

وكان الفيلم اللبناني مرشحاً أيضاً على قوائم جائزة "غولدن غلوب" ولكنه لم يفز.