الشاب عزالدين الشلفي في ذمة الله

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي، مساء اليوم الأربعاء، نبأ وفاة الشاب عز الدين الشلفي؛ عن عمر ناهز 44 سنة، جراء إصابته بجلطة قلبية بمستشفى الاختان باج بالشلف

وفي وقت سابق أعلن فنان الأغنية “لعروبية” الشاب عز الدين الشلفي اعتزاله الغناء بشكل نهائي ،بعد 30 ألبوما غنائيا قدمهم منذ عام 99، كان أشهرهم: "واش أداني للغربة"، "آش جابك ليّ خيرة"، "بقيتك يا مّا بالسلامة" و”الشيوخ بالقصب تغني واللواطة ما يتحسبوش"، ، مُغيّرا بذلك مجرى حياته.

وأصبح من مرتادي المساجد بعد مشوار فني "صاخب" عاشه على مدار أكثر من 15 عاما، ونشر خلالها العديد من أعماله التي نالت اعجاب الكثيرين.