عرض مسرحية "عاصفة" للكاتب إيمي سيزار بالمسرح الوطني "محي الدين بشطارزي"

احتضن المسرح الوطني محي الدين بشطرزي (الجزائر العاصمة) أمسية الأربعاء العرض الأول لمسرحية "عاصفة" (une tempête) لفرقة "Festin" المقتبسة من احدى اعمال الكاتب الكبير إيمي سيزار (1913-2008).

المسرحية من اخراج عفيفة برارحي و ليونيل لونغوباردو مستوحاة من رواية "العاصفة" لشيكسبير و التي أعاد إيمي سيزار كتابتها سنة 1969 بلمسة حديثة "ما بعد الاستعمار".

و تروي المسرحية، التي شارك فيها 10 ممثلين هواة، حيث ركزت على شخصية "بروسبيرو" و هو رب عمل أبيض البشرة يجسد المستعمر و ممارساته التي تهدف إلى طمس الثقافة و الانسانية اضافة إلى الخادمين "آرييل" و "كاليبان" و اللذان يطرحان رأيين مختلفين حول النضال من أجل الحرية.

و يرى كاليبان بضرورة اللجوء إلى الثورة مع بني جلدته رافضا العبودية أما آرييل فتنادي باستعمال الحيلة والحكمة وتفادي كل اشكال الصراع.

وأوضحت المخرجة عفيفة برارحي في هذا الصدد قائلة: "لم نتلقى أي دعم وهو ما صعب علينا توفير ديكور وملابس للممثلين".

للتذكير سيعاد عرض "عاصفة" اليوم الخميس بالمسرح الوطني محي الدين بشطرزي في نفس التوقيت.