قافلة ثقافية جزائرية في عدة مدن فرنسية

علم اليوم الجمعة من سفارة الجزائر بفرنسا ان قافلة ثقافية جزائرية ستنطلق خلال الايام المقبلة من اجل الالتقاء بأفراد الجالية الجزائرية المقيمة بعدة مدن فرنسية.

و تمت الاشارة الى ان هذه القافلة تندرج في "اطار الاهتمام الدائم و الشخصي لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة بالجالية الوطنية بالخارج و للمحافظة على الاتصال المنتظم و المتواصل ومن اجل التكفل بانشغالاتها".

و تمت المبادرة لهذه القافلة بالشراكة مع وزارة الثقافة والديوان الوطني لحقوق المؤلف و الحقوق المجاورة و التي اعلن وزير الشؤون الخارجية عبد القادر مساهل خلال الاجتماع ال3 للتوجيه و التنسيق الذي جرى يوم 30 اكتوبر  2018 بسفارة الجزائر بفرنسا مع رؤساء مراكز القنصلية للجزائر بفرنسا.

و قد جرى في 14 يناير الاخير لقاء تنسيقي بمقر سفارة الجزائر بفرنسا كل من سفير الجزائر عبد القادر مسدوة و القناصلة العامون للجزائر بفرنسا و المدير العام للديوان الوطني لحقوق المؤلف و الحقوق المجاورة سامي بن الشيخ الحسين و ممثل عن وزارة الثقافة.

كما تم التأكيد ان القنصليات العامة للجزائر بمدن باريس و ليل و ستراسبورغ و مارسيليا و ليون سينظم في الاول حفلات ومعارض و محاضرات متبوعة بنقاش و مهرجانات و رقص قبل ان تشمل جميع التراب الفرنسي حيث تتواجد الجالية الجزائرية مضيفا ان "برنامج هذ القافلة سنوي و يسعى لان يصبح بشكل دائم".