معرض للفنانة التشكيلية فضيلة لبجاوي بالجزائر العاصمة

افتتحت الفنانة التشكيلية فضيلة لبجاوي، معرضا للأعمال التصويرية، حاملا في طياته مجموعة من الألوان القاتمة على قطع قماش تتناول فن الفسيفساء والألوان المجردة، امس الخميس بالجزائر العاصمة.

 ويقترح هذا المعرض، المنظم بفندق الأوراسي، حوالي 30 لوحة فنية تألقت فيها الفنانة التشكيلية مستعملة عدة تقنيات والتي تصب في مجملها على ذوق الألوان المتدرجة.

وكشفت الفنانة سلستها الأولى من خلال إعادة إنتاج جملة من الفسيفساء بواسطة ألوان مائية مستخدمة أطياف زرقاء وخضراء وصفراء متكاملة فيما بينها.

واتبعت الفنانة هندسة تشكيلية أخرى لتبدع في تدرج لوني الأحمر والأزرق على قطع قماشية في شكل مربعات الواحد فوق الآخر، بحيث يتشكل كل مربع من لون واحد موزع.

كما عرضت  فضيلة لبجاوي أعمالا فنية أخرى بواسطة الألوان الزيتية لتعرض أشكالا زخرفية شتى جامدة، تلك الأشكال التي يعبر فيها الإنسان عن التنوع من خلال الألوان.

وسيتواصل معرض الفنانة التشكيلية فضيلة لبجاوي إلى غاية 23 من شهر مارس الجاري.