افتتحت أمس: ثلاثة افلام جزائرية تشارك في الدورة الخامسة لمهرجان الإسكندرية للفيلم القصير

يشارك فيلم "هذي هي" للمخرج الجزائري  يوسف محساس، فى عرض عالمى أول، ضمن مسابقة الافلام الروائية المبرمجة في فعاليات الدورة الخامسة لمهرجان الإسكندرية للفيلم القصير ،التي افتتحت امس وتستمر الى غاية ال8 من الشهر الجاري، كما يشارك فيلم "تقييم ذاتي" للمخرج زعفون سيد في قسم بانوراما فيما يشارك فيلم "فى جسمى حكاية" لأسامة زعاوي في مسابقة الأفلام التسجيلية.

وشهد حفل افتتاح مهرجان الإسكندرية للفيلم القصير حضور عدد من صناع الأفلام من مصر والوطن العربى والتى تقام فى سينما فريال بمنطقة محطة الرمل.

ومن بين الحضور المنتج الكبير محمد العدل، الرئيس الشرفي لمهرجان الإسكندرية للفيلم القصير، و الفنان صبري فواز، ونصر عبد الرحمن، والدكتور خالد عبد الجليل، مستشار وزير الثقافة لشئون السينما.

 وأكد المخرج محمد محمود، رئيس المهرجان، اعتزاز المهرجان بالرئاسة الشرفية للمنتج الكبير محمد العدل، كما ثمن جهود الدكتور خالد عبد الجليل فى تذليل الكثير من العقبات التى واجهتها الإدارة خلال دورة العام الحالى والدورات السابقة.

 وأشار إلى أن المهرجان يشارك فيه 19 دولة من اوربا وأفريقيا وأسيا وهم مصر والنمسا والجزائر وفلسطين، وسويسرا وفرنسا والمغرب والعراق وسوريا وتونس والسعودية وكندا واليمن وبلجيكا والأردن واليمن.

 وأعرب عن سعادته عن عرض أفلام القصيرة في سينما فريال، قائلا: "إن حلمنا تحقق منذ بداية المهرجان في دورته الأولى أن يتم عرضه داخل سينما فريال".

ومن جهته، أعلن المخرج مونى محمود المدير الفنى للمهرجان أنه سعيد لإستقبال أكثر من 500 فيلم على مدار الأشهر الماضية تم اختيار أفضلها عن طريق لجنة المشاهدة، حتى استطاع المهرجان أن يقدم ضمن برنامجه أكثر من 30 فيلما فى المسابقات المختلفة تعرض جميعها لأول مره فى مصر، فضلا عن عدد كبير من العروض العالمية الأولى، والعروض العربية والأفريقية الأولى.

 وأضاف أن لجنة التحكيم الرسمية للأفلام الروائية والتسجيلية تتكون من المخرجة المصرية هالة جلال، الممثل اللبنانى نيقولا معوض، الناقد المصرى محمد عاطف، المخرجة التونسية أمنة النجار، والمنتج المصرى صفى الدين محمود، وأما لجنة تحكيم مسابقة أفلام الطلبة فتتكون من المخرجة نيفين شلبى، الممثل حسنى شتا، والناقد محمد عوض، فى حين يقدم المهرجان لأول مره جائزة سمير فريد والتى تمنحها لجنة تحكيم من جمعية نقاد السينما المصريين، وتتكون من رشا حسنى، نادر رفاعى وأحمد زكريا.

وعن المكرمين، قال المخرج مونى محمود، المدير الفنى للمهرجان، إن في حفل الافتتاح سيتم تكريم المخرج باسم التركي مخرج سكندري له العديد من الجوائز وانه أول فيلم قصير له كان عام 2002، وفي حفل الختام سيتم تكريم الفنان أحمد كمال ممثل ومدرب تمثيل وشارك في العديد من الأفلام منها الكتكات ويوم مرة ويوم حلو والشوق وفرح ليلي.

 وعن عرض الأفلام، قال إن جميع الافلام ستعرض في سينما فريال بمنطقة محطة الرمل وسط الإسكندرية، وتعرض بالمجان، وأما حفل الافتتاح والختام بدعوات مجانية سيتم وضعها في شباك التذاكر.

يذكر أن مهرجان الإسكندرية للفيلم القصير هو احتفالية سينمائية تقام فى شهر أبريل من كل عام بمدينة الأسكندرية، أسسته وتنظمه جمعية دائرة الفن المهرجان هدفه نشر ثقافة الفيلم للقصير وتبادل الثقافات العربية، كما ينظم المهرجان ورش وندوات فنية مجانية على مدار العام.

المهرجان يتضمن 3 مسابقات فى برنامجه منها؛ المسابقة الروائية، وتعرض 16 فيلمًا منها 2 من مصر، فيلم "ارتباك" فى أول عرض عالمى له، وفيلم "خطوة بخطوة" الذى سبق عرضه فى مهرجانات Berlin Flash Film Festival وAustrian