تيسمسيلت: جمعية "أوتار زرياب" تمتع الجمهور بوصلات غنائية أندلسية

إستمتع الجمهور، سهرة أمس الثلاثاء بدار الثقافة "مولود قاسم نايت بلقاسم" لتيسمسيلت، بوصلات غنائية جميلة في الطابع الأندلسي من أداء جمعية "أوتار زرياب" لعاصمة الولاية وذلك في إطار البرنامج الثقافي والفني لإحياء ليالي رمضان.

وقدمت الجمعية، ضمن هذا الحفل، أغاني أندلسية جميلة إشتهر بها عديد الفنانين الجزائريين على غرار "يدي فيك نحبس" و"يا عشاق عقلي مضالي".

كما تم تقديم مجموعة من  الوصلات الموسيقية الأندلسية التي أبحرت بالجمهور في سماء عاصمة الأندلس قرطبة.

و أشار رئيس جمعية "أوتار زرياب" لبلدية تيسمسيلت عاصي رابح ل"وأج" أن جمعيته تضم 30 شاب تتراوح أعمارهم بين 17 و20 سنة والذين تم تكوينهم في مجال الموسيقى والغناء الأندلسي على مستوى دار الشباب "بويليس اعمر" لعاصمة الولاية.

وتطمح ذات الجمعية إلى إنشاء مدرسة لتعليم الغناء الأندلسي بمدينة تيسمسيلت وذلك بهدف نشر هذا الطابع الغنائي الأصيل بعاصمة الولاية استنادا إلى ذات المصدر.

للإشارة تتواصل الأنشطة المقامة ضمن البرنامج الثقافي والفني لإحياء ليالي رمضان المسطر من قبل مديرية الثقافة بمعية دار الثقافة "مولود قاسم نايت بلقاسم" والمكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية "الدكتور يحيى بوعزيز" لتيسمسيلت منها أناشيد ومدائح دينية ومعارض للكتاب الديني والتاريخي وعروض مسرحية وترفيهية وتنشيط ندوات فكرية ودينية.