ثلاثة أيام لعرض المشهد الجديد لأّغنية الشعبي بالجزائر العاصمة

افتتح اول أمس الجمعة بالجزائر العاصمة، برنامج "المشهد  الجديد لأغنية الشعبي" أمام جمهور غفير نسبيا.

و ترمي هذه التظاهرة الثقافية، التي تنظمها الوكالة الوطنية للإشعاع الثقافي، الى اعطاء رؤية أكثر لنحو عشرة شباب "شيوخ" الشعبي, الذين يعتبرون ضمن الجيل الصاعد لهذه النوع  الغنائي.

كما ستشهد هذه الأيام المخصصة للمشهد الجديد لأغنية الشعبي في سهرتها الثانية و الثالثة ذكرى توثيق العمل الفني لعمار العشاب و المرحوم حسن سعيد, و هذا بعد أن عرضت ذكرى الشيخ عمار الزاهي في افتتاح التظاهرة من خلال شريط وثائقي مدته خمسة  عشرة دقيقة.

و تعاقب على خشبة المسرح الوطني الجزائري, الشباب الذين سبق و أن تميزوا في مختلف التظاهرات, وهم يوسف نسيم و زهير مازاري و كذا محمد ياسين من عين الدفلى.

و  تبعهم على نفس الخشبة, مختار عاشوري من القصر (بجاية) و الفكاهي الغني عن التعريف نور الدين علان