الطبعة العشرون للمهرجان الأوروبي: عرض تجربة جاز جزائرية-بولونية بالجزائر العاصمة

نُظم سهرة أمس الأحد بالجزائر العاصمة حفل موسيقي جمع بين الألحان الشعبية والكلاسيكية البولونية و موسيقى الراي على وقع أنغام الجاز من احياء الثلاثي البولوني "ويتولد جانياك تريو" رفقة الموسيقيين الجزائريين نزيم باكور و مراد حنيش.

بالإضافة إلى هذا الحفل الموسيقي، الذي نظم بقاعة ابن زيدون بديوان رياض الفتح، تشارك بولونيا في فعاليات الطبعة العشرون للمهرجان الثقافي الأوروبي، الذي تحتضنه الجزائر العاصمة منذ 10 مايو، بعرض فيلم "كولد وور" (حرب باردة) للمخرج باويل باوليكوفسكي.

و قدم الثلاثي البولوني في انسجام تام عدة ألحان من ألبومه "اعزفوا لنا موسيقاكم" الذي يمزج بين طابع الجاز و الألحان الشعبية البولونية قبل أن يستقبل العازفين الجزائريين على المسرح اللذان أضفيا لمستهما الخاصة على الحفل من خلال عزف أنغام لموسيقى الراي رافقت عبارات مستوحاة من أعمال اقتبسها عازف البيانو و الملحن الجزائري رضا موراح.

كما قدم الموسيقيان أحد المعزوفات الناجحة ليوسف بوكلة التي أدخلت عليها بعض التعديلات من خلال ادخال وصلات عود من عزف نزيم باكور.

و يتخلل برنامج الطبعة ال20 للمهرجان الثقافي الأوروبي، الذي تتواصل فعالياته إلى غاية 27 مايو بقاعة ابن زيدون بالجزائر العاصمة، عروضا موسيقية و سينماتوغرافية و أخرى راقصة فضلا عن تقديم عرض بالمسرح الجهوي عبد القادر علولة بوهران.

و تعرف هذه التظاهرة الثقافية مشاركة ستة عشر بلدا أوروبيا على غرار بلغاريا و كرواتيا و فرنسا و رومانيا و اسبانيا.