مريم مرداسي:الطفل حاضر في برامج المؤسسات الثقافية

اكدت وزيرة الثقافة مريم مرداسي، امس السبت بالجزائر العاصمة،ان المؤسسات الثقافية تكرس جزء هاما من نشاطاتها للبرامج الموجهة للأطفال، و ذلك بمناسبة  اليوم العالمي للطفولة المصادف للفاتح يونيو من كل عام.

و اوضحت مرداسي على هامش احياء  اليوم العالمي لحقوق الطفل ان "الحق في الثقافة معترف به لكل المواطنين" الجزائريين و ان الطفل يستفيد من برامج ثقافية على طول السنة سيما خلال شهر رمضان.

كما شددت الوزيرة على اهمية تلقين الاطفال الجزائريين ثقافة بلادهم من خلال المطالعة و السينما مؤكدة ان هذا التاريخ كان مناسبة هامة "لتحسيس الاباء بحقوق الطفل".

و جاء تصريح الوزيرة خلال حضورها حفلا للإنشاد نشطته فرقة من غرداية بقاعة الاطلس التي سطرت برنامجا ترفيهيا موجها للأطفال بمناسبة هذا اليوم.