تعيين جمال الدين حازورلي على راس مهرجان عنابة: الرجل المناسب في المكان المناسب

كشفت اليوم وزيرة الثقافة مريم مرداسي عن تعيين الاعلامي والناقد السينمائي جمال الدين حازورلي على راس محافظة مهرجان عنابة للفيلم المتوسطي خلفا للمخرج السعيد ولد خليفة.

;يعتبر جمال الدين حازورلي من الأسماء القليلة إن لم نقل الوحيد الذي جعل من الإعلام الإذاعي نضالا بأتم معنى الكلمة كيف لا وهو الذي استطاع أن يصمد في وجه الإرهاب حينما كان هذا الأخير في أوجه خلال التسعينات من خلال برنامجه السينمائي " سينيراما"" الذي كان يبث على أمواج القناة الإذاعية الجزائرية الأولى و عمر  طيلة 23 سنة.

ورغم أن البرنامج تعرض في العديد من المرات إلى أمر بالإيقاف من المسؤولين الذين تعاقبوا على راس الإذاعة الجزائرية كما انه شهد اغتيال احد صانعيه من قبل أيادي المجرمين إلا أن جمال لم ييأس وواصل نضاله الإعلامي  إلى غاية اليوم المشئوم الذي تم فيه إيقاف برنامجه نهائيا من قبل المدير السابق للقناة الاولى مسعود بلطيور

وبهذا التعيين تكون الوزيرة قد احسنت الاختيار بتعيينها الرجل المناسب في المكان المناسب كيف لا وهو الذي شارك في العديد من المهرجانات سواء في اطار مهامه كاعلامي او كعضو في العديد من لجان التحكيم كما يتمتع باحترام كبير في وسط الاسرة الفنية في الجزائر وخارجها

فهنيئا لبونة بهذا المكسب الحقيقي الذي سيعيد لمهرجانها بريقه الضائع