المتحف "أحمد زبانة" بوهران: "برنامج موسم الاصطياف في المتحف" يصنع الفرجة لدى الأطفال

تصنع أنشطة "برنامج موسم الاصطياف في المتحف" المنظمة من طرف المتحف الوطني العمومي "أحمد زبانة"، الكائن  بحي " المدينة الجديدة" بوهران ،أجواء من الفرجة و المتعة لدى الأطفال حسبما أستفيد لدى المنظمين.

و تساهم هذه التظاهرة، التي انطلقت مساء اول أمس الإثنين بثلاث ورشات و تتواصل إلى غاية نهاية أغسطس القادم، في جلب أطفال مدينة وهران و غيرهم من أترابهم القادمين من مختلف ولايات الوطن للتعرف أكثر على المجموعات المتحفية التي تزخر بها هذه المؤسسة الثقافية و  الإستمتاع بالأنشطة الثقافية و الترفيهية وفق ذات المصدر.

و تهدف الورشات، المنظمة في إطار فعاليات "برنامج الاصطياف في المتحف" و التي لها صلة بالبرنامج الدراسي، إلى تأكيد على دور المتحف في نشر ثقافة زيارة المتاحف و غرس لدى البراعم التي لها فضول كبير في اكتشاف التحف الفنية  و إهتمام بالتراث كما أشير إليه.

و ستتركز الورشة الأولى، التي تدوم من 1 إلى 14 يوليو الجاري والتي ستقام بالمتحف الوطني "أحمد زبانة "، على أعمال الكولاج و الرسم و التلوين من خلال محاكاة بعض اللوحات التشكيلية لرسامين جزائريين مشهورين والتي هي محفوظة بقاعات فرع الفنون الجميلة بذات المؤسسة المتحفية.

و أما الورشة الثانية، الموجهة للصغار و الكبار، ستقام اعتبارا من 16 من الشهر الجاري على مستوى المتحف الفن الحديث لوهران (مامو) بحيث تتضمن عدة أنشطة منها الحفريات و الألعاب الشعبية و الرسم على الخزف و النقش على الصخر.

كما تم برمجة في الورشة الثالثة، التي ستنظم في منتصف شهر أغسطس القادم بذات الهيكل، أعمال الرسم و المطالعة وقراءة الألعاب التركيبية (بازل) التي تجسد مجموعات متحفية تزخر بها قاعات المتحف الوطني والعمومي "أحمد زبانة"