قسنطينة: عرض الفيلم الوثائقي "قسنطينة، نهر، صخر ومدينة" لصورية عمور

تم  ليلة الخميس إلى الجمعة عرض الفيلم الوثائقي بعنوان "قسنطينة، نهر، صخر و مدينة" للمخرجة صورية عمور الذي يتناول سيرتا القديمة الشامخة فوق الصحر العتيق و ذلك في الهواء الطلق بمسبح سيدي مسيد وسط ديكور طبيعي و بحضور جمهور مهتم.

ففي 52 دقيقة عادت المخرجة إلى هذه المدينة و موقعها الجغرافي من خلال صور رائعة لوادي الرمال الذي يقسم المدينة إلى ضفتين و كذا الصخر العتيق.

و قد تم إخراج هذا العمل الفني بالاعتماد على وسائل تقنية حديثة تتماشى مع التضاريس المعقدة و المتميزة للمواقع التي تم تصويرها على غرار جسر الشلالات و مسبح سيدي مسيد و أخاديد وادي الرمال و ضفة باردو و درب السياح.

و قالت المخرجة بالمناسبة : "إن فكرة تناول قسنطينة و صخرها العتيق في عمل فني قد تبلورت في رأسها عندما كانت طفلة" أي حينما كانت تذهب مع والدها إلى مسبح سيدي مسيد.

وصرحت لـوأج : "إن المسافة نحو مسبح سيدي مسيد و البانوراما على طول الطريق للصخر الذي بنيت عليه المدينة قد سحرتني منذ طفولتي".

و يتخلل هذا الفيلم الوثائقي لقطات تصور تقاليد قسنطينة و ثقافتها و تراثها الموسيقي  التاريخي و فن الطبخ المحلي و أزيائها التقليدية.