المنتخب الجزائري ينشر الفرحة بين فنانين مغاربة

على الرغم من أن المنتخب المغربي أقصي مبكرا من منافسات كأس إفريقيا، إلا أن فنانين، ومشاهير مغاربة، لم يحرموا من حلاوة التشجيع، والانتشاء بالتأهل إلى المباراة النهائية، مثلهم مثل غالبية المغاربة، الذين شجعوا منتخب الجزائر، ولم يخيب آمالهم في بلوغ نهائي “الكان”.

وسارع مشاهير مغاربة لتهنئة الجزائريين بالإنجاز، الذي حققوه ببلوغ نهائي أغلى ألقاب إفريقيا، وذلك عبر منشورات على موقع التواصل الاجتماعي “أنستغرام”.

وكتبت الفنانة لطيفة رأفت: “ألف ألف مبروووك للمنتخب الجزائري التأهل إلى نهائيات كأس إفريقيا في مباراة جميلة جدا، انتهت بفوز أشقائنا الجزائريين بهدفين مقابل هدف واحد ضد نيجيريا، فرحتكم هي فرحتنا وإن  شاء الله الفوز بالكأس في الماتش المقبل ضد السينغال”.

وعلق سعد لمجرد على فوز الجزائر في مباراة النصف النهائية: “فرحتونا.. مبروك مبروك من صميم القلب.”

الكوميدي يسار وصف لحظة تفاعل المغاربة مع الهدف الحاسم للجزائر، وقال عنه: “تضرب البيت المغرب كلو تهز وتحط”.

ودون الإعلامي، رشيد العلالي، على حسابه رسالة تهنئة للجزائريين، وقال: “مبروك للشعب الجزائري الشقيق عبوره للنهائي عن جدارة ، أداءً رائعا، وروح قتالية.. في انتظار تتويجكم بالكأس إن شاء الله، لكم من الشعب المغربي أغلى تحية”.

حبيركو وجهت كلامها، بعد نهاية اللقاء، لمتابعيها في الجزائر، وقالت لهم: “مبروك عليكم خوتي الجزائريين”.

الكوميدي إيكو، وسلمى رشيد، كلاهما قال من خلال منشوره أنه كان على أعصابه، وهو يشجع المنتخب الجزائري، الذي حقق فوزا دراميا.

ونال المنتخب الجزائري بطاقة العبور إلى نهائي كأس إفريقيا، في الوقت الميت من المباراة عبر ضربة حرة مباشرة، نفذها النجم رياض محرز ببراعة، وأسكنها الشباك معلنا عن مواجهة ثعالب الصحراء لمنتخب السنغال في النهائي.