أمينة فاخت تصنع الفرجة وتطرب جمهور مهرجان صفاقس الدولي بعد غياب طويل عنه

"اشتقت اليكم كثيرا وسوف أمتعكم وأحلق بكم عاليا في عالم الفن..." بهذه الكلمات الرقيقة صافحت الفنانة التونسية المتميزة أمينة فاخت جمهور صفاقس خلال سهرة فنية أحيتها مساء الخميس بالمسرح الصيفي سيدي منصور بعد غياب ما لا يقل عن 12 سنة عنه وذلك في إطار الدورة 41 لمهرجان صفاقس الدولي.

بعد تأخير بنصف ساعة من الوقت المحدد لانطلاق العرض، اعتلت الفنانة أمينة فاخت ركح المسرح الصيفي سيدي منصور بإطلالتها المعهودة والمميزة أمام جمهور غفير غصت به مدارج المسرح قبل ساعات من انطلاق العرض لتحلق بوجدانه عاليا وتمتعه بأحلى الأغاني الناجحة التي طبعت مسيرتها الفنية من قبيل "سلطان حبك" و"ولا مرة" وأدائها لأجمل ما خلدته القامات الفنية العربية مثل "اسمهان" و"العندليب الأسمر" عبد الحليم حافظ و"كوكب الشرق" أم كلثوم وكذلك التونسية مثل "محمد الجموسي" و"صليحة" والفنان الشعبي "الهادي دنيا" فضلا عن وصلة غنائية باللغة الفرنسية اشتركت في تقديمها مع مع نجلتها الشابة "ملكة".

ورغم أنها لم تقدم منتوجا فنيا جديدا، فإن الطرب والفرجة يبقيان من العناوين البارزة لعرض الفنانة أمينة فاخت صاحبة الخامات الصوتية الشجية، الذي أحيته ليلة الخميس على ركح المسرح الصيفي سيدي منصور بصفاقس، عرض مميز تسلطنت فأبدعت فأقنعت على مدى حوالي ساعتين من الزمن وأمتعت جمهورا كان متعطشا لملاقاتها بعد غياب عن عاصمة الجنوب فاق العشر سنوات.