مشاركة 10 فنانين تشكيليين جزائريين في "سامبوزيوم" عيد البحر الدولي بتونس

تم تأكيد مشاركة 10 فنانين تشكيليين جزائريين في "سامبوزيوم" عيد البحر الدولي للفن التشكيلي،المزمع تنظيمه بمدينة المهدية (تونس) بداية من اليوم الاثنين ليدوم إلى 25 يوليو الجاري،حسب ما أفاد به امس رئيس جمعية "لمسات" للفنون التشكيلة الجزائرية.

وأوضح منسق الفنانين الجزائريين مع لجنة تنظيم "سامبوزيوم" عيد البحر الدولي للفن التشكيلي  فؤاد بلاع، لوأج، أن الأمر يتعلق بمشاركته "رفقة الفنانين رمزي حمزاوي،عمارة بسوس،إبراهيم بن نمري،حسام الدين عرعار،بدر الدين حربوش ،وحيد دردوخ،نبيلة برجان،زهية قاسي ونادية شراق كممثلين للجزائر في هذا الملتقى الدولي".

و أضاف المتحدث أن الوفد الجزائري سيشارك في هذه التظاهرة الدولية،التي سيحضرها 100 فنان تشكيلي يمثلون بلدان تونس،الجزائر،المملكة العربية السعودية،ليبيا،لبنان،مصر،سلطنة عمان،المغرب،العراق،فرنسا،الولايات المتحدة الأمريكية،ألمانيا وتركيا في مختلف الورشات المزمع إقامتها بهذه المناسبة التي ترعاها كل من وزارتي السياحة والشؤون الثقافية التونسية.

وأردف بلاع أن جمعية "لمسات" للفنون التشكيلة الجزائرية، التي يوجد مقرها بولاية خنشلة، ستكون على موعد خلال اليوم الافتتاحي لسامبوزيوم عيد البحر مع توقيع اتفاقية تعاون وتبادل خبرات في المجال الثقافي تحت شعار "الفن وتبادل الثقافات" مع جمعية "مهرجان باب البحر" التونسية المشرفة على تنظيم التظاهرة .

و كانت الجمعية المحلية "لمسات" للفنون التشكيلة قد أشرفت في الفترة ما بين 2 و5 يوليو الجاري على تنظيم الطبعة الثالثة لسامبوزيوم "أعالي شيليا" الدولي بخنشلة بحضور أزيد من 60 فنانا تشكيليا يمثلون 13 دولة أجنبية تداولوا على إنجاز لوحات فنية خلال مختلف الورشات التي احتضنتها دار الثقافة علي سوايعي والفضاء العائلي والمركب السياحي بوزيدي وأعالي قمة رأس كلثوم بجبال شيليا.