سطيف:افتتاح الطبعة الـ15 للمهرجان الدولي لجميلة على إيقاعات موسيقى السراوي

افتتحت سهرة امس الطبعة الـ15 للمهرجان الدولي لجميلة،60 كلم شرق سطيف،وذلك بالمدينة الأثرية كويكل وسط إيقاعات السراوي وبحضور وزيرة الثقافة مريم مرداسي.

وعاد العرض،الذي أعده يوسف زهواني والخير عشاش، ليعود إلى تاريخ موسيقى السراوي التي تتميز بها مناطق الهضاب العليا وتطورها عبر الزمن للوصول إلى أغنية سطايفية عصرية.

وقد تداخلت الأصوات القوية لكل من الفنانين تشير عبد الغني وفارس السطايفي ومنال لتغني الفرخ والبهجة والحزن والآسى على غرار  الأغاني السراوية القوية التي تصدح عبر قرى الهضاب العليا وسط زغاريد وطلقات نارية وتصفيقات من طرف الجمهور .

وخلال حفل الافتتاح أشادت وزيرة الثقافة مريم مرداسي بالجهود المبذولة من أجل نجاح هذه الطبعة من المهرجان الدولي لجميلة وحضور جمهور كثيف يهتم -كما قالت- بالحفاظ على تراث الأجداد.

وأضافت مرداسي بأن دائرتها الوزارية تعمل على تشجيع جميع المبادرات الرامية إلى ترقية الجزائر وثقافاتها  بكل تنوعها.

وفي السهرة الأولى للطبعة الـ15 لمهرجان جميلة الدولي افتتح الفنان اللبناني عوان بتقديم مجموعة من الأغاني والإيقاعات.

وسيقدم الفنان قادر الجابوني، خلال هذه السهرة، عروضا رفقة الفنانين ماسي وكنزة ومرسلي وفارس السطايفي وذلك برسم السهرة الأولى لطبعة 2019 لهذا الحدث الثقافي.

وسيكون جمهور جميلة خلال هذا الحدث الثقافي، الذي سيتواصل إلى غاية 8 أغسطس الجاري،على موعد من  سهرات يحييها عدد من الفنانين على غرار نصرو وبلال الصغير وسمير لعلمي وراضية منال وموك صعيب وأمين بابيلون وحسين السطايفي وسليم الشاوي.