افتتاح معرض صور "اكتشف" على مستوى حصن 23

افتتح امس بالجزائر العاصمة معرضا يضم أعمالا فوتوغرافية لمصورين من اندونيسيا و كوريا و المكسيك و تركيا تناولت المواقع السياحية و الطبيعة و الحفلات الشعبية و الحرف التقليدية في بلدانهم.

و أقيم المعرض تحت عنوان "اكتشف" بمركز الفنون بقصر الرياس- القلعة 23 من تنظيم مجموعة ميكتا التي تضم المكسيك و اندونيسيا و كوريا الجنوبية و تركيا بالشراكة مع وزارة الثقافة.

و سفر المصور المكسيكي موريسيو سيليريو بزوار جناحه في اعماق معتقدات بلاده و الحفلات الشعبية من خلال شخصيات أسطورية راسخة في المخيال الجماعي للشعب المكسيكي.

أما المصور التركي مصطفى ديدوغلو فقد ركز على الجانب الحضري المعماري لمدينة اسطنبول باللونين الأبيض و الأسود.

من جهته عرض جناح كوريا الجنوبية أعمالا ل35 مصورا اهتموا بالمناظر الطبيعية لبلادهم تماما مثل الأعمال التي عرضها ريسمان ماراه الإندونيسي حيث تناولت معظم صوره الحرف التي يمارسها ابناء بلده من زراعة و حياكة اضافة إلى اماكن العبادة.

و في هذا الشأن قال أحد المنظمين "يهدف هذا المعرض إلى تعريف الجمهور الجزائري بفنانين معاصرين من هذه البلدان واظهار الاهتمام بالثقافات الأخرى".

و يفتتح معرض "اكتشف" أبوابه للجمهور من 14 أكتوبر إلى 7 نوفمبر المقبل بقصر الرياس- حصن 23.