المهرجان الوطني للموسيقى العصرية: الطبعة ال18 بوهران ما بين 25 و30 ديسمبر

تحتضن ولاية وهران الطبعة ال18 للمهرجان الوطني للموسيقى العصرية للشباب في الفترة ما بين 25 و30 ديسمبر المقبل، حسبما استفيد امس من مديرية الشباب والرياضة منظمة هذه التظاهرة بالتنسيق مع رابطة النشاطات الثقافية.

وأطلقت المديرية لهذا الغرض التصفيات الولائية لاختيار فرقتين لتمثيل عاصمة الغرب الجزائري في الموعد الثقافي والفني, حيث ومن بين الشروط المفروضة للمشاركة في هذه التأهيليات أن يكون نوع الأغاني المقدمة من التراث الوطني, وفق نفس المصدر.

ومعلوم أن المهرجان عاد بقوّة إلى الباهية وهران بعد 20 سنة من الغياب، وذلك بمناسبة الطبعة ال17 التي أقيمت في ديسمبر من العام الفارط، حيث سعى القائمون عليه على بث  الروح  فيه من جديد ليكون فاتحة الأبواب أمام المواهب الشابة من أجل تقديم إبداعاتهم الموسيقية في اللون العصري الذي حجز لنفسه مكانة هامة في المشهد الفني الجزائري.

واستقبلت وهران بالمناسبة مواهب شابة ل13 فرقة ممثلين ل17 ولاية كما خصصت لهم رحلات سياحية على هامش هذا المهرجان لاكتشاف معالم وهران.

وسيساهم هذا المهرجان في التسويق لولاية وهران التي ستكون عاصمة ألعاب البحر المتوسط عندما تحتضن الألعاب المتوسطية من 25 يونيو إلى 5 يوليو 2021, كما أشير إليه.

كما يدخل المهرجان أيضا ضمن الترويج للسياحة الثقافية التي تعكس القيمة الثقافية وإبراز ثقافة وهران، يضيف المنظمون.