قسنطينة: إفتتاح الطبعة الـ11 للمهرجان الوطني للشعر النسوي اليوم

ستقام الطبعة الـ11 للمهرجان الوطني للشعر النسوي في الفترة من 19 إلى غاية 22 أكتوبر الجاري بقسنطينة بمشاركة أزيد من أربعين شاعرة حسب ما أفادت به يوم الأربعاء محافظة المهرجان أميرة دليو.

و كشفت دليو، في لقاء مع الصحافة بدار الثقافة مالك حداد، أن الطبعة الـ11 للمهرجان الوطني للشعر النسوي ستعرف زيادة ملحوظة في عدد الشاعرات المشاركات مقارنة بالسنوات السابقة موضحة بأن أزيد من أربعين شاعرة تمثل مختلف مناطق البلاد فضلا عن مدعوات من تونس و المغرب و مصر و لبنان و فلسطين سيشاركن في طبعة 2019.

وفتحت شعار "من رحم الصخر يولد الشعر" في إشارة الصخر الذي بنيت عليه مدينة قسنطينة يتضمن برنامج هذه الطبعة سلسلة من النشاطات الثقافية تبرز غنى التراث المادي و اللامادي لسيرتا القديمة.

و بالإضافة إلى قراءات شعري تقام حفلات و تلقى محاضرات بالمقهى الثقافي "حليمة تواتي" بدار الثقافة مالك حداد ستستفيد المدعوات إلى هذه الطبعة بجولة سياحية إلى الموقع الأثري تيديس.

و قالت دليو: "إن محافظة المهرجان ارتأت أن يكون الموعد الـ11 من هذه التظاهرة شعريا و ثقافيا و سياحيا كذلك لكي تكتشف المدعوات مدى ثراء مدينة ضاربة في أعماق التاريخ".

و لأجل ذلك يتضمن البرنامج حفلا موسيقيا شعريا بعنوان "بين البارح و اليوم" لإبراز التراث اللامادي لقسنطينة حسب ما ذكرته محافظة المهرجان.

تجدر الإشارة إلى أنه تنفيذا لتوصيات الطبعة الماضية فإن المهرجان الوطني للشعر النسوي في نسخته لهذه السنة يولي حيزا هاما للجانب الأكاديمي من خلال برمجة أربع محاضرات تتناول الأدب و الشعر النسوي.