ميلة: إفتتاح الملتقى الثقافي والأدبي للشعر الشعبي بمشاركة قرابة 20 شاعرا

إفتتحت امس بدار الشباب محمد لدرع بميلة فعاليات الملتقى الثقافي والأدبي للشعر الشعبي بمشاركة قرابة 20 شاعرا يمثلون 10 ولايات من الوطن.

وأوضح رئيس جمعية "التقليدية الساحلية"، الجهة المنظمة لهذا اللقاء الأدبي، كمال بن زيان أن المشاركين في الملتقى سيجودون على الجمهور المهتم بالشعر والأدب عموما على مدار يومين متتاليين بما لديهم من قصائد وأشعار موضوعها مستوحى من شعار الملتقى الذي هو "الشعر الشعبي، نضال وكفاح".

و من جهته نوه مدير الشباب و الرياضة الطاهر عمريو بأهمية هكذا لقاءات التي تعنى بإحياء التاريخ النضالي خصوصا أن الكلمة كان لها دور فعال في مجابهة المستعمر.

و قد ألقت الشاعرة ليلى بومدين، من الأغواط، قصائد في إفتتاح الملتقى وكذا الشاعر المحلي أحمد قاجة والشاعر الشعبي،إبن ولاية سكيكدة، بوجمعة لقصير.

وستتواصل فعاليات هذا اللقاء الثقافي إلى اليوم حيث سيكون الجمهور المهتم بالشعر على موعد للاستمتاع بأشعار وقصائد المشاركين.