رابحي و وزير الثقافة السنغالي يؤكدان على أهمية ترقية العلاقات الثنائية بين الجزائر والسنغال

أكد امس بالجزائر العاصمة وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة ووزير الثقافة بالنيابة حسن رابحي و وزير الثقافة السنغالي عبد اللاي ديوب على رغبتهما المشتركة في ترقية العلاقات الثنائية بين الجزائر والسنغال.

وأكد الطرفان على "الأهمية" التي يوليانها لـ "اتفاق التعاون الثقافي الجديد الذي سيوقع قريبا" وكذا "رغبتهما في تقوية جسور التبادلات والتقارب بين الشعبين الشقيقين من خلال استغلال الفرص المتاحة مع التركيز خصوصا على التراث الثقافي والروحي المشترك" في بيان نشر مساء اليوم الأربعاء.

وأكد رابحي، خلال هذا اللقاء،على إرادة السلطات الجزائرية ونظيرتها السينغالية في الارتقاء بالتعاون الثقافي بين البلدين بالنظر للقواسم الثقافية والتاريخية والدينية بين البلدين "إعطاء محتوى اقوى لهذه العلاقات"..

وأبرز من جهته وزير الثقافة السينغالي "الديناميكية الديبلوماسية والتقارب الثقافي الذي يوجد البلدين والشعبين".

وقال انه استعرض مع الوزير الجزائر سبل تفعيل الاتفاقيات الموجودة بين البلدين في المجال الثقافي لتعزيز وتكثيف التبادل في مختلف القطاعات المتعلقة بالثقافة.

واستقبل صباح امس رابحي وزير الثقافة السنغالي عبد اللاي ديوب الذي يزور الجزائر في اطار مشاركة بلاده كضيف شرف بصالون الجزائر الدولي ال24 للكتاب.