مهرجان الجزائر السينمائي:فيلم عن فلسطين يحصد الجائزة الكبرى

حصد الفيلم الروائي النرويجي "البرج" للمخرج ماتس جرورود، الجائزة الكبرى في ختام مهرجان الجزائر السينمائي الدولي.

واختتمت، الخميس، النسخة العاشرة من المهرجان، بقاعة ابن زيدون في العاصمة، بحضور وجوه سينمائية جزائرية وعربية وأجنبية.

وتنافس على جوائز المهرجان في نسخة العام الجاري، 24 فيلما (8 روائية طويلة و8 وثائقية و8 قصيرة)، مثلت عدّة دول عربية وأجنبية.

ووسط سيطرة الجزائر على أغلب جوائز المهرجان، منحت لجنة التحكيم جائزتها الخاصة في منافسة الأفلام الروائية لفيلم "رحمة الأدغال" للمخرج جويل كاريكيزي من رواندا.

وكانت جائزة الجمهور مناصفة بين الفيلم الجزائري "مناظر الخريف" لمرزاق علواش و"لابولديك" للمخرج الكندي فانسوا بوفيي.

وفي فئة الأفلام الوثائقية، توج الفيلم الجزائري "143 شارع الصحراء" لمخرجه حسان فرحاني بالجائزة الكبرى.

وفي مسابقة الأفلام الروائية القصيرة، حصد الفيلم السويسري "القبلة إلى مكة" للمخرج جون إريك ماك الجائزة الكبرى، وكانت جائزة الجمهور مناصفة بين الفيلمين الجزائريين "سترة" لعبد الله العقون و"صيف مغدور" لمبارك مناد.

ويسلط فيلم "البرج" (إنتاج 2018)، الضوء على الجانب الإنساني من حياة ومعاناة اللاجئين الفلسطينيين في ظل المنفى والاغتراب جراء الاحتلال الإسرائيلي.

وتدور أحداث الفيلم خلال 77 دقيقة، حول قصة "وردي"، وهي طفلة عمرها 11 عاما، تعيش مع أسرتها بمخيم للاجئين ببرج البراجنة بلبنان، حيث ولدت إلى جانب عشرات الأطفال بهذا المخيم.

وتتعرف وردي، على تاريخ عائلتها وتاريخ اللاجئيين الفلسطينيين من خلال قصص ترويها لها ثلاثة أجيال سابقة من اللاجئين.

وخلال الفيلم يمنح الجد الذي ما يزال يحلم بالعودة إلى منزله في فلسطين، مفتاح المنزل لوردي، لكنها تظن أنه فقد الأمل بالعودة، فتقرر صعود طوابق البرج، بحثا عن طريقة تعيد إليه الأمل.

ويرصد المخرج جرورود، استمرار وردي، في صعود الطوابق، لتتوقف عند كل بيت، تقابل شخصا منه، يتحدث لها عن صفحات تاريخ فلسطين، فتكتشف أمورا وحقائق لم تكن كطفلة تعلم بها.

وكرّمت النسخة العاشرة للمهرجان التي استمرت 8 أيام، في السهرة الختامية، المخرج السينمائي الجزائري الراحل موسى حداد (1937/2019). بحضور أرملته المنتجة أمينة حداد.

كما احتفى المهرجان بوجوه سينمائية راحلة، أبرزها المخرج الموريتاني محمد هندو (1936/2019)، والمخرجة وكاتبة السيناريو البلجيكية أناييس فارد (1928/2019)، والمخرجة اللبنانية جوسلين صعب (1948/2019)، والمنتج والناقد التونسي نجيب عياد (1953/2019).

ومهرجان الجزائر الدولي للسينما، فعالية سنوية تنظمها وزارة الثقافة الجزائرية، وأُطلقت أولى نسخها في 2009.