الافتتاح الرمزي لمهرجان سينما القدس انطلاقا من الجزائر

تم مساء أمس بالجزائر الافتتاح الرمزي للمهرجان الدولي الــ 4 لسينما القدس المنظم بمدينة غزة بفلسطين من 28 نوفمبر إلى 5 ديسمبر و هذا تزامنا مع انطلاقه بالعواصم العربية.و تم افتتاح مهرجان القدس انطلاقا من 12 بلدا عربيا على غرار لبنان و ليبيا و السودان و تونس و مصر.

و قد عرضت سينيماتيك الجزائر المشاركة رمزيا في هذا المهرجان الفيلم الوثائقي " أم الغربي" للمخرج الفلسطيني رائد دزدار.

و يتناول الفيلم الوثائقي،على مدار 69 دقيقة، قصة أم الغريب و هو حي فلسطيني معروف بإنتاج الحوامض قبل الحرب الإسرائيلية-العربية في سنة 1948 و التي أصبحت مدينة مصدرة للاجئين عقب هذه الحرب و نفي سكانها.

و من خلال شهادات فلسطينيين عاشوا في حي أم الغريب قبل 1948 حاول مخرج الفيلم إعادة تصوير الحياة الاقتصادية و الثقافية و الاجتماعية لذات الحي.

في هذا الصدد صرح منسق المهرجان في الجزائر المخرج سليم حمدي أن هذه المبادرة الرمزية تأتي مساندة للشعب الفلسطيني مشيدا بشجاعة المنظمين الذي شددوا على تنظيم هذا المهرجان بمدينة فلسطينية " رغم الظروف الصعبة لتنظيمه"ّ.

و تم اختيار أفلام " أسوار القلعة السبعة" لأحمد راشدي و "عرفان" لسليم حمدي والفيلم الوثائقي القصير "مونيا" لعبير عكاكزة للمشاركة في مهرجان القدس السينمائي الدولي الرابع.

كما يرتقب عرض الفيلم الخيالي القصير "Curse within shadows" للمخرج عماد غجاتي في فئة أفلام الهواة.