سام ميندز يحصد جائزة نقابة المخرجين الأمريكيين

اختتم، قبل ساعات قليلة، حفل توزيع جوائز نقابة المخرجين الأمريكيين "DGA" في نسخته الـ72، والذي أقيم بأحد فنادق مدينة لوس أنجلوس الأمريكية.

حصد المخرج سام ميندز جائزة المهرجان الكبرى لأفضل مخرج عن فيلمه الشهير "1917"، متفوقا على الكوري الجنوبي بونج جون هو عن فيلم "Parasite"، مارتن سكورسيزي عن فيلم "The Irishman"، كوينتين تارانتينو عن فيلم "Once Upon A Time In Hollywood" والمخرج النيوزيلندي تايكا وايتيتي عن فيلم "Jojo Rabbit".

وفازت المخرجة آلما هاريل بجائزة النقابة لأفضل عمل أول عن فيلم "Honey Boy" للنجم شيا لابوف، حيث نافس في هذه الفئة المخرجة السنغالية ماتي ديوب عن فيلم "Atlantics"، ملينا ماتسوكس عن فيلم "Queen & Slim"، تايلور نيلسون ومايكل شوراتز عن فيلم "The Peanut Butter Falcon"، جو تالبوت عن فيلم "The Last Black Man in San Francisco".

وحصد فيلم "American Factory" للمخرجين ستيفن بونار وجوليا ريتشيرت، جائزة النقابة لأفضل فيلم وثائقي، وفازت نيكول كاسل بجائزة أفضل مخرجة تلفزيونية درامية عن مسلسل "Watchmen"، وبيل هادير لأفضل مسلسل كوميدي عن "Barry".

جدير بالذكر أن المخرج سام ميندز، حصد مؤخراً جائزة حفل جولدن جلوب لأفضل مخرج، كما ترشح فيلمه "1917" لـ10 جوائز أوسكار، و9 ترشيحات لجوائز الأكاديمية البريطانية "بافتا".