الفنان عبد الحميد بوزاهر يتلقى زيارة من مسؤولين بقطاع الثقافة إثر إصابته بوعكة صحية

تلقى اول أمس الخميس الفنان عبد الحميد بوزاهر، ابن ولاية خنشلة، زيارة من طرف مسؤولين محليين بقطاع الثقافة و ذلك بالمؤسسة العمومية الاستشفائية أحمد بن بلة حيث يتواجد منذ يوم الثلاثاء المنصرم إثر إصابته بوعكة صحية حسب ما علم يوم الجمعة من مديرية الثقافة.

و أوضح ذات المصدر بأن هذه الزيارة جاءت "من أجل الاطمئنان على صحة الفنان و كذا الرفع من معنوياته."

و استنادا لحسان ابن الفنان عبد الحميد بوزاهر فإن والده الملقب ب"عميد الأغنية الأوراسية" عانى في الآونة الأخيرة من المرض الذي ألزمه الفراش قبل أن تتأزم حالته الصحية مساء يوم الثلاثاء المنصرم ويتم نقله إلى مستشفى أحمد بن بلة بعاصمة الولاية حيث يرقد الآن ويخضع للعلاج في انتظار ظهور نتائج التحاليل الطبية التي خضع لها.

وأضاف حسان بوزاهر بأن والده عبد الحميد يعاني من عدة أمراض منها السكري وارتفاع الضغط الدموي علاوة على تعقيدات صحية أخرى جعلته يلتزم المنزل.

جدير بالذكر أن الفنان عبد الحميد بوزاهر(76 سنة) صاحب أغنية "لويزة" يعد واحدا من أشهر فناني ولاية خنشلة ومنطقة الأوراس على العموم حيث قدم عشرات الأغاني الشاوية والبدوية طوال مسيرة فنية امتدت لأكثر من 51 سنة كما تقمص سنة 1983 شخصية عيسى الجرموني في فيلم حول السيرة الذاتية للفنان الراحل ابن ولاية أم البواقي.