تكريم الرسامة بيتينا هاينان عياش

بادر سفير الجزائر ببرلين نور الدين عوام الى تكريم الرسامة الألمانية بيتينا هاينان عياش، التي توفيت في 7 يونيو عن عمر يناهز ال82 سنة، حيث أشاد بذكرى فنانة "يشهد عملها على الارتباط القوي الذي أقامته مع الجزائر وشعبها".

واشار السفير، في رسالة تعزية وجهها لعائلة الفنانة، الى القيمة الفنية لرسومات بيتينا هاينان عياش المتمثلة في "رسومات مائية بألوان متلألئة ومفعمة بالضوء مثل الجزائر التي كانت مرتبطة بها بشدة. حيث خلدت منطقة قالمة التي عاشت بها لفترة طويلة مع زوجها الراحل عبد الحميد عياش.

ولدت بيتينا هاينان عياش في عام 1937 بسولينغن بألمانيا و التحقت بمدرسة الفنون الجميلة في كولونيا قبل أن تواصل دراستها في دول مثل السويد وسويسرا والنرويج وعرضت أعمالها الأولى عام 1955.

انتقلت إلى قالمة،مسقط رأس زوجها، عام 1963 و في عام 1968 اشترى المتحف الوطني للفنون الجميلة في الجزائر العاصمة أول أعمال بيتينا هاينان عياش وفي عام 1976 حصلت على الجائزة الكبرى لمدينة الجزائر.

و في عام 1992 تم عرض 120 من لوحاتها في المتحف الوطني للفنون الجميلة في الجزائر العاصمة قبل أن يتم منحها الجائزة الثقافية لمؤسسة سولينجين المجتمعية في بادن بعد ذلك بعام.

اما في عام 2004 فقد تم تقديم ثاني اكبر معرض لأعمالها في الجزائر العاصمة.

وفي سنة 2018 تم عرض صور بيتينا هاينان عياش في مائة معرض فردي  وجماعي في أوروبا وأمريكا وأفريقيا.