زهية منصر تصدر "يوم التقيت البرتو مورافيا في الصحراء... وقائع رحلة برّية بين العاصمة وتمنراست".

سيصدر قريبا عن دار "ضّمة" للنشر والتوزيع اصدارا جديد للإعلامية والكاتبة زهية منصر معنون ب"يوم التقيت البرتو مورافيا في الصحراء... وقائع رحلة برّية بين العاصمة وتمنراست".

تسحرنا الرّحلات وتفاصيلها. وتصبح أكثرَ سحرًا إذا التقطت هذه التّفاصيلَ عين فضوليّة بقلم ذي لغة سلسة. وهذا ما يوفّره لنا هذا الكتاب الذي تّوِّج بجائزة محمّد ولد الشّيخ لنصوص الصّحراء.

لقد تحالف حسّ الصّحفيّة مع حسّ القاصّة في زهية منصر، فطلعت رحلتها إلى الصّحراء الجزائرية شبيهةً بمركبة سحريّة تسافر بنا من غير أن نغادر أماكننا. وتلك وظيفة الكتابة: التّحريض على السّفر.

وعن اصدارها تقول زهية ، في تصريح لنوافذ ثقافية " كتاب يوم التقيت البرتو مورافيا في الصحراء عبارة عن رحلة   قمت بها برا إلى الصحراء الجزائرية مع البنك الدولي و فيه ارصد التنوع الثقافي و البيئي و أسلوب حياة أبناء صحرائنا الكبيرة و كيف ظلم الاستقلال هذه المناطق التي لم يصلها بعد الاستقلال الكتاب يغطي  عدد من  غرداية ادارار تمنراست تيميمون.  عين صالح"

للإشارة  يعد الاصدار الجديد لزهية منصر الاصدار الرابع بعد كل " صلاة على قبر نجمة"، "على خط النار" و هما كتابان توثيقيان عن مهنة الإعلام و رائحة الفضة مجموعة قصصية و منازل الغياب بورتريهات عن شخصيات  أمازيغية  

المصدر:نوافذ ثقافية