مغنون شباب يحيون الذكرى 66 لاندلاع ثورة التحرير الوطني

نُظمت  اول أمس السبت بالجزائر العاصمة حفلات موسيقية إحياء للذكرى 66 لاندلاع ثورة التحرير الوطني حيث تم أداء العديد من الاغاني الثورية والوطنية.

ونُظمت هذه الحفلات بقاعة ابن زيدون بديوان رياض الفتح من طرف وزارة المجاهدين وذوي الحقوق بالتعاون مع التلفزيون الجزائري بحضور العديد من أعضاء الحكومة والإطارات السامية للدولة.

و قد نشط هذه الحفلات مجموعة من المغنين الشباب لمدة 66 دقيقة احياءً للذكرى 66 لاندلاع الثورة التحريرية المجيدة حيث أدوا أغاني ثورية وطنية تحت اشراف جوق موسيقي معاصر.

 ومن بين الأصوات التي كانت حاضرة وأدت اغاني جزائرية جد شهيرة منال هدلي وحورية حجاج و سهيلة بلشهب وليندة بلوز وابراهيم حدرباش.

كما نظمت وزارة المجاهدين وذوي الحقوق التي تشرف على هذه المراسم تحت شعار "نوفمبر التحرير... نوفمبر التغيير"، معرضا لمختلف الكتب الخاصة بالتاريخ المنشورة او المدعومة من طرف هذه الوزارة.

 وضم المعرض كذلك افلاما انتجتها وزارة المجاهدين منها "زبانة" (2012) وكريم بلقاسم (2014) ولطفي (2015) ومصطفى بن بولعيد (2008).