جمعية المسرح الحر "ميلاف 86" بميلة: استكمال تحضيرات العرض الجديد "احك لي يا جدي"

استكملت جمعية المسرح الحر "ميلاف 86" بميلة تحضيراتها المتعلقة بالعرض المسرحي الجديد "احك لي يا جدي" الموجه للأطفال و الذي سيقدم عرضه الشرفي قريبا، حسب ما علم امس من رئيس الجمعية، رضا بولبصير.

و أوضح ذات المصدر، في تصريح لـ/وأج/، بأن هذا العمل الفني المتمثل في "كرونولوجيا تاريخية" يستعرض في مدة 40 دقيقة مجموعة من الأحداث الخاصة بفترة الثورة التحريرية من خلال المزج بين التمثيل المسرحي وكذا عرض مقاطع لفيديوهات تؤرخ لأحداث ثورية.

و حسب المسرحي رضا بولبصير، الذي هو صاحب فكرة العمل ومخرجه في نفس الوقت، فإن مسرحية "احك لي يا جدي" تنقل عددا من الرسائل لجمهور الأطفال في قالب سردي يقدمه الراوي الذي يحكي عن فترة المقاومة المسلحة وما صاحبها من بطولات و ينقل محاولات المستعمر لإطفاء فتيل الثورة دون جدوى.

وأضاف مخرج العمل بأن كلام الراوي سيكون مرفقا تارة بمشاهد تمثيلية يؤديها المشاركون في المسرحية على الخشبة وبمقاطع فيديو تارة أخرى في محاولة لإيصال فكرة العمل "بشكل أوضح" للطفل الذي يحتاج - حسب المتحدث ذاته- لأن يطلع على تاريخ بلاده وتضحيات الأسلاف في سبيل نيل الحرية.

و ذكر بأن عمل "احك لي يا جدي" يعد واحدا من عدة أعمال فنية حول تاريخ الثورة الجزائرية قامت جمعية المسرح الحر "ميلاف 86" بإنتاجها، مضيفا بأن تقديم الذاكرة الوطنية عموما والمحلية بالخصوص من أهم مشاريع الجمعية.

و أفاد بأن أجندة هذه المشاريع تضم أعمالا مسرحية حول شخصيات ثورية على غرار المجاهد المرحوم عبد الحفيظ بوالصوف وكذا المعارك التي دارت بولاية ميلة منها معركة "لفكالين" بسيدي خليفة (31 مايو 1956) و هو ما يتطلب -حسبه- "دعم وتمويل لترى هذه المشاريع النور وتثري الساحة الفنية".