مستغانم: تتويج الفنان التشكيلي عادل جساس بجائزة "محمد خدة" للفنون التشكيلية

توج مساء امس الفنان التشكيلي عادل جساس من ولاية سطيف بجائزة "محمد خدة" للفنون التشكيلية في طبعتها الخامسة المنظمة بولاية مستغانم بين 4 و7 أبريل الجاري.

وأقيم حفل التتويج بالجائزة، المختتم للتظاهرة، بدار الثقافة "ولد عبد الرحمن كاكي"، بحضور السلطات المحلية والفنانين التشكيليين المشاركين في هذه الطبعة القادمين من 18 ولاية من ولايات الوطن.

وعادت الجائزة الثانية للفنان التشكيلي، مشنف حمزة، من ولاية باتنة والجائزة الثالثة للفنان النحات بلخضر هشام، من ولاية أم البواقي كما منحت لجنة التحكيم جائزتها للفنانة التشكيلية، هاجر ميهوب من ولاية مستغانم.

واستحدثت لجنة التحكيم المكونة من جفان عدلان وبلحسن الشيخ ومعراجي العربي، خلال هذه الطبعة جائزة خامسة تمت تسميتها "جائزة أفضل فنان تشكيلي عصامي"، ومنحت للمرة الأولى للفنانة التشكيلية تالوتي سامية من ولاية سيدي بلعباس.

وتم خلال هذا الحفل عرض فيلم وثائقي حول مسيرة الفنان التشكيلي الراحل أحمد اسطنبولي (1957-2020) تطرق إلى المسار الفني لهذا الفنان الملقب ببيكاسو الجزائر وإسهاماته في مجالات التدريس والإبداع ودوره في إنشاء مدرسة مستغانم للفنون الجميلة، قبل أن يتم تكريم زوجته.

وتأسست جائزة "محمد خدة" للفنون التشكيلية في 2014 في أعقاب الملتقى الوطني للفن التشكيلي الذي نظم بولاية مستغانم خلال 2013 وتوج بها الفنان التشكيلي عبد الله بن حيمر في 2014 والفنان التشكيلي عبد اللاوي مراد في 2015 والفنان التشكيلي طالب جمال في 2016 والنحات الفلسطيني زكي سلام خلال 2019، كما تمت الإشارة إليه.