الجزائر و اسبانيا و تركيا في برنامج الطبعة ال10 لمهرجان الجزائر للموسيقى الأندلسية

 تميزت سهرة أمس الاثنين لليوم الثاني من الطبعة العاشرة للمهرجان الدولي للموسيقى الأندلسية و الموسيقى العريقة الذي انطلقت فعالياته في 20 ديسمبر بحفل دمج بين الموسيقى الجزائرية و التركية و آخر من احياء فرقة "مودخار" الاسبانية و المغنية زكية قارة تركي.

 و تفاعل الجمهور ،على مدار ثلاث ساعات بقاعة ابن زيدون بديوان رياض الفتح ، مع الفرقة الاسبانية "مودخار" و المغنية الجزائرية زكية قارة تركي إلى جانب  الفرقة الجهوية للجزائر العاصمة للموسيقى الأندلسية و فرقة الصداقة الجزائرية التركية. 

عزفت الفرقة الاسبانية التي تعكس امتزاج الثقافة العربية الاسبانية باقة متنوعة من الألحان العريقة أضفت عليها لمسة عصرية.

و اعتلت زكية قارة تركي المنصة تحت تصفيقات الجمهور حيث أدت "نوبة الغريب".

و بحضور سفير تركيا بالجزائر محمد بوروي أدت فرقة الصداقة الجزائرية-التركية بقيادة محمد سعداوي ألحان بمستوى عمق العلاقات التاريخية و التراثية التي تربط  بين البلدين.

 و تتواصل فعاليات الطبعة العاشرة للمهرجان الدولي للموسيقى الأندلسية والموسيقى العريقة إلى غاية 26 ديسمبر.

المصدر:وأج