فيلم "زيوس" حول اقامة الرئيس البرتغالي غوميز بمدينة بجاية يفوز بجائزة في أكادير

تحصل فيلم "زيوس"، الذي يروي حياة الرئيس  البرتغالي مانويل تيكسيرا غوميز (1862- 1941) ومساره السياسي و وافته بالمهجر في بجاية، على الجائزة الكبرى للمهرجان الدولي ال14 "للسينما و المهجر" الذي  اختتمت فعالياته سهرة اول امس بمدينة اكادير (جنوب المغرب), حسب الصحافة  المحلية.

كما حاز فيلم "زيوس", الذي كان العرض الاولي له بالجزائر العاصمة في شهر  فبراير الماضي وهو انتاج مشترك جزائري-برتغالي من اخراج باولو فليب مونتيرو,  على جائزة احسن اداء رجالي و التي منحت للممثل سيندي فيليبي الذي تقمص دور  الرئيس غوميز.

و يعد هذا الفيلم الذي تم تصوير جزء كبير منه بولاية بجاية التي هاجر  اليها الرئيس مانويل تيكسيرا غوميز بعد استقالته سنة 1931, من بين الافلام  الطويلة الثمانية المتنافسة في هذه الطبعة وهو يروي حياة هذا الرئيس و الكاتب  الذي تخلى عن السلطة سنتين بعد انتخابه.

و في فئة الافلام الطويلة دائما منحت لجنة التحكيم جائزة احسن انجاز  للمصري علي ادريس على فيلمه "الضفة الاخرى" في حين تحصل فيلم "حياة" للمغربي  رؤوف صباحي على جائزة احسن سيناريو.

و في فئة الافلام القصيرة و هي فئة اخرى متنافسة في هذا المهرجان, اختارت  لجنة التحكيم منح الجائزة الكبرى لفيلم "ليو" للمخرج جوليان اليكسندر الذي  تنافس الى جانب 14 انتاجا اخرا من دبي و فرنسا و بلجيكا و غيرها.

و يعد مهرجان "السينما والهجرة" الذي ينظم منذ سنة 2003 من طرف جمعية  المبادرة الثقافية, موعدا سنويا خاص بالأفلام التي تعالج موضوع الهجرة.

المصدر:واج