حوارات

الممثل الواعد بلعزيز محمد عبد الإله لنوافذ ثقافية: التمثيل يسكنني حتى النخاع

يعتبر من المواهب الشابة التي تبحث عن متنفس لها على مستوى ولاية غليزان ، إنه الشاب بلعزيز محمد عبد الإله  ذو الوجه البشوش و الابتسامة الجميلة الذي يحاول جاهدًا من أجل أن يجد لنفسه مكانة وسط هذا الزخم الثقافي الذي تمتاز به ولاية غليزان و ذلك عن طريق التمثيل، عن أحلامه و طموحاته راح يُجيب عن أسئلتنا ..

نوافذ ثقافية / قبل الاسترسال في الأسئلة ،عرّف نفسك للقــراء

الشاب عبد العزيز عمراني ،ناشط جمعوي و مبدع متكامل يعزف على أكثر من وتر

يحمل في جعبته أكثر من موهبة ، يصنع التميز رغم  كونه في ريعان شبابه  اذ انه من مواليد الخامس من نوفمبر1994 بمدينة خميس مليانة  العريقة  إلا انه شاب محب للاضطلاع يحركه الفضول للإبداع أكثر و ترك بصمته في هذا العالم الفسيح  ، يقطف من كل بستان زهرة و يزرع الجمال من حوله ، التقيناه و لمسنا فيه المثقف الواعي المحب  للثقافة  فيبدع ادبا ليصنع الجمال من نسج الحروف النابضة و بكل ما تحمله  الكلمة من معنى ،  و هو المصمم ايضا و النشط الجمعوي ، انه الفنان المتكامل عبد العزيز عمراني الذي يحمل تطلعات تفوق سنه  و يزاوجها بأحلام بحجم اليم .

مهدي بانك، فنان يزرع القيم الإنسانية في ظل تفشي جائحة كورونا

استطاع الفنان المتعدد المواهب، مهدي بانك، المنحدر من مدينة الجسور المعلقة قسنطينة من استقطاب اهتمام معجبيه البالغ عددهم مئات الآلاف، بمهارته وخبرته الفنية التي استغلها في خدمة القيم الإنسانية في ظل تفشي جائحة كورونا.

أمينة مليكة الجزائرية تفتح قلبها لنوافذ ثقافية :كسروا حلمي في تقديم برنامج إذاعي فنقلت مواهبي لقنوات فتحتها على "اليوتوب"

الشاعرة مليكة أمينة  الجزائرية اسم غني عن التعريف بمدينة غليزان ، تنشط في كل روافد الثقافة و في جعبتها  الكثير الكثير فهي خزان أفكار لا ينضب ، فهي الشاعرة و الروائية و صاحبة الصوت الإذاعي و الطربي الجهوري الذي يسرق الألباب، تألقت بتلحين أناشيد تربوية  هادفة ،  و هي الطباخة الماهرة  التي أبدعت في تحضير أشهى الأطباق ، استضافتنا في بيتها و خلال جلستنا الحوارية معها  تمحور الحديث حول نشاطاتها  و ما تحضر له  من  مشاريع في المستقبل و كيف تتعايش في ظل هذه الجائحة و تتعامل مع وضع مستجد ما كنا نظن يوما أن نكون تحت إمرته

أمينة مليكة الجزائرية تفتح قلبها لنوافذ ثقافية :كسروا حلمي في تقديم برنامج إذاعي فنقلت مواهبي لقنوات فتحتها على "اليوتوب"

الشاعرة مليكة أمينة  الجزائرية اسم غني عن التعريف بمدينة غليزان ، تنشط في كل روافد الثقافة و في جعبتها  الكثير الكثير فهي خزان أفكار لا ينضب ، فهي الشاعرة و الروائية و صاحبة الصوت الإذاعي و الطربي الجهوري الذي يسرق الألباب، تألقت بتلحين أناشيد تربوية  هادفة ،  و هي الطباخة الماهرة  التي أبدعت في تحضير أشهى الأطباق ، استضافتنا في بيتها و خلال جلستنا الحوارية معها  تمحور الحديث حول نشاطاتها  و ما تحضر له  من  مشاريع في المستقبل و كيف تتعايش في ظل هذه الجائحة و تتعامل مع وضع مستجد ما كنا نظن يوما أن نكون تحت إمرته

كنزة مرسلي: نحن نعيش في عصر الأغنية الناجحة وليس في عصر الفنان

بعد تخرّجها في برنامج "ستار أكاديمي" بموسمه العاشر، لاقت المطربة الجزائرية كنزة مرسلي صعوبة في الانتشار بسبب عدم توافر شركات إنتاج تساعد المواهب الجديدة، لكنها أخيراً بدأت تتعاون مع شركة Life Style Studios من خلال أغنيات منفردة مميزة، كما انتهت من تصوير عمل جديد مع المخرج عادل سرحان على أن يُبصر النور قريباً، فماذا تقول كنزة في هذا الحوار، الذي ادلت به لمجلة "لها" ونشر امس،عن مشوارها الفني القصير، وماذا تخبّئ للمستقبل؟

ما هو جديدك الفني؟

نجم "قهوة القوسطو " الفكاهي لزرق سروري لنوافذ ثقافية: الثقافة في غليزان مغيبة و تسيرها لوبيات

الفنان الفكاهي  لزرق سروري وجه كوميدي معروف في ولاية  غليزان ،سطع نجمه في حصة " قهوة القوسطو"  و منها انتشر وطنيا  و صار اسما لامعا في عالم الفكاهة ، يحمل طاقات إبداعية خلاقة و قدرات في التمثيل و تقمص الشخصيات  كما برز في  التمثيل الفردي أو ما يعرف ب"الوان مان شو "، كسب جمهورا عريضا تجاوز حدود الوطن ،  و رغم هذه الشهرة و  الصيت الذائع إلا انه ككل الفنانين طاله التهميش و عانى من الإقصاء  الممنهج  في هذه المدينة التي زحف إليها الجفاف و  القحط الثقافي برغم وجود الهياك

الشاعر و الكاتب بيال مراد لنوافذ ثقافية: أنا كاتب شرقي الهوى و جزائري حتى النخاع

بيال مراد كاتب  من أصول فرنسية و لأم جزائرية ، عربي و مشرقي الهوى و اللسان ، ينتشي فؤاده و يخفق على وقع القصيد العربي و له من الإبداع الشعري ما يجعله  شاعرا ذو الهام شعري  و خيال واسع  يستحق أن نسميه فارس على جواد الحرف و نبض الكلمات ، يبدع غزلا بأحرف يرصعها لبناء أجمل القصائد التي تطرب لسماعها الأذن فتهتز أوتار المتلقي و تنتشي طربا بعذب الكلام و جميل الوصف و بلاغة الكلمات و فصاحة اللغة و جماليتها فتستقر في الذاكرة و الفؤاد، اقتربنا من هذا الشاعر الذي اكتشفنا موهبته الفذة على حين غرة فكانت المفاجأة و أي مفاجأة

الكاتب الصحفي عـبــدالــكــريم شــقـــروش لنوافذ ثقافية:مـــا تــعــرضه الشــاشــات الــجــزائرية فاجــعة لـلــفــن

في حوار خص به " نوافذ ثقافية "، يقول الكاتب الصحفي عـبـدالـكــريم شــقــروش بأن " البرامج التي تعرضها حاليا القنوات الجزائرية بمناسبة شهر رمضان الفضيل، هي مزيج ممتاز من الرداءة و التسيب "، و أضاف محدثنا بأن " الشاشات الجزائرية أضحت تروّج لصورة شعب همجي و متخلف".

بعد أسبوعين من شهر رمضان، بصفتك صحفي و روائي و سيناريست ، ما هو تقييمك للبرامج التي عرضت على القنوات الجزائرية ؟

الروائي محمد بن جبار لموقع " نوافذ ثقافية ": السلطة المركزية تتعامل مع المدن الداخلية باحتقار !

الروائي محمد بن جبار أديب سامق و كاتب له وزنه و مكانته في مسقط رأسه مدينة غليزان و في الجزائر أيضا، يعتبر من رعيل  الكتاب الأوائل الذين تفجرت قرائحهم عبر صفحات الجرائد  فأبدعوا و لمع نجمهم و تسلقوا سلم  الكتابة الابداعية و تمرسوا فيها ، فتفجرت اعمالا روائية لا تزال راسخة ، سطع نجمه  في رواية " الحركي&q

الصفحات